الأسلحة الفاسدة بحرب فلسطين

 الأسلحة الفاسدة بحرب فلسطين 



‏لفترات طويلة أعتقد المصريون أن من أهم أسباب هزيمتهم  بحرب فلسطين عام 1948م قضية الأسلحة الفاسدة التى إستوردها الجيش من الخارج ولكن بعد مرور الوقت تم إكتشاف أن هذه الأسلحة التى حارب بها الجيش ليست فاسدة ولكنها من بقايا الحرب العالمية الثانية وقد ‏إستعان بها الجيش نتيجة تكاتف المعسكر الغربى ورفضه تصدير الأسلحة للدول التى تحارب ضد الكيان الصهيونى .

وحتى الأسلحة التى تم استيرادها لم تستخدم فى ميدان القتال على الإطلاق لعدم درايه التدريب الجيد عليها فكان الأمر برمته هو عدم إستخدام الأسلحة بشكل سليم 

وللاسف إنتصر الكيان الصهيونى على العرب وذلك لم يكل لقوته بل لتكاتف دول الحلفاء معه 

‏وعقب إنتهاء الحرب العالمية الثانية رفضت بريطانيا طلبات لجوء جنرالات ألمان إلى مصر.

و‏قلقت بريطانيا من الجنرالات الألمان الذين كانوا سيعيدون هيكلة و تنظيم الجيش المصرى و بالتالى سيكون خطراً على الوجود البريطانى فى مصر و ربما كانت إختلفت نتجية حرب فلسطين لصالح مصر .

و‏أثيرت قضيه الاسلحه الفاسده عام 1953م بعد تقرير ديوان المحاسبة وبدأت التحقيقات فيها إلى أن صدر الحكم فى يونيو عام 1953م الذى قضى ببراءة كل المتهمين من التهم المنسوبة إليهم ما عدا متهمين أثنين فقط حكم على كل منهما بغرامة 100 جنيه بتهمة الإهمال الذى لا يصل إلى حد سوء النية.

author-img
كوكب المنى

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent