تقويم كفاءة الخدمات الترفيهية في مدينة النجف الأشرف للمدة 2003 - 2012م - نور جواد عبد الله الحلفي - رسالة 2014م

 

تقويم كفاءة الخدمات الترفيهية في مدينة النجف الأشرف 


 للمدة 2003 - 2012م




رسالة قدمتها

نور جواد عبد الله الحلفي


إلى مجلس كلية الآداب - جامعة الكوفة


و هي من متطلبات درجة الماجستير في الجغرافية



بإشراف

الأستاذ الدكتـور

وهـاب فهد الياسـري


1435هـ - 2014م

 

فهرست المحتويات

الموضوع

الصفحة

الآية القرآنية.

أ

شهادة الخبير اللغوي.

ب

شهادة الخبير العلمي.

ت

إقرار المشرف العلمي.

ث

قرار لجنة المناقشة.

ج

الإهداء

ح

شكر وعرفان

خ

المستخلص

د

فهرست المحتويات.

ذ- ر- ز

فهرست الجداول.

س-ش

فهرست الخرائط.

ص

فهرست الأشكال.

ض

فهرست الصور.

ط

فهرست المخططات.

ط

المقدمة

1

الإطار النظري

2 - 18    

هيكلية الدراسة

2

أولاً : مشكلة الدراسة.

2

ثانياً : فرضية الدراسة.

2

ثالثاً : هدف الدراسة.

2

رابعاً : مسوغات الدراسة.

3

خامساً : الحدود المكانية والزمنية للدراسة.

3

سادساً : منهجية الدراسة.

3

سابعاً : هيكلية الدراسة.

4

ثامناً : الدراسات السابقة

5

تاسعاً : المفاهيم والمصطلحات المستخدمة في الدراسة .

6

الفصل الأول – أهمية الخدمات الترفيهية

8

أ‌-       الأهمية الإقتصادية.

8

ب‌-  الأهمية الإجتماعية.

10

ت‌-  الأهمية النفسية.

11

ث‌-  الأهمية البيئية.

14

           د- الأهمية الجمالية.

16

ج‌-    الأهمية الصحية.

17

الفصل الثاني – تأثير العوامل الجغرافية في الخدمات الترفيهية

19- 45

أولا : العوامل الطبيعية:

19

1-    الموقع.

20

2-    أشكال السطح.

25

3-    خصائص المناخ:

25

أ‌-       الإشعاع الشمسي.

25

ب‌-  درجة الحرارة.

26

ت‌-  الرياح.

28

ث‌-  الرطوبة النسبية.

29

ح‌-    الأمطار.

31

ثانيا : العوامل البشرية:

33

1-    أعداد السكان وكثافتهم.

33

2-    التركيب النوعي والعمري والزواجي والمهني.

36

3-    توزيع السكان حسب الأحياء السكنية:

41

أولا – منطقة أحياء المدينة القديمة:

41

1-    المدينة القديمة.

41

2-    منطقة الجديدات.

42

ثانيا – منطقة الأحياء الشمالية.

42

ثالثا – منطقة الأحياء الجنوبية.

43

الفصل الثالث – أنواع الخدمات الترفيهية وتوزيعها الجغرافي

46- 78

أولا – المناطق الخضراء والمفتوحة:

46

أ‌-       الأحزمة الخضراء.

50

ب‌-  تشجير الجزرات الوسطية.

53

ثانيا – المتنزهات.

58

ثالثا – الحدائق العامة.

60

رابعا – الأنشطة الرياضية (الملاعب الرياضية والقاعات الرياضية).

63

خامسا – ملاعب الأطفال.

64

سادسا – المقاهي والكازينوهات والكوفي شوب.

68

سابعا – مقاهي خدمات الانترنيت وصالات الألعاب الالكترونية.

72

ثامنا – مراكز الشباب.

75

الفصل الرابع – كفاءة الخدمات الترفيهية

79 - 115

أولا : كفاءة أداء الخدمات الترفيهية:

79

1-    الحدائق العامة والمتنزهات.

81

2-    الملاعب الرياضية والأندية الرياضية.

86

3-    ملاعب الأطفال.

90

4-    المقاهي والكازينوهات والكوفي شوب.

90

5-    مقاهي خدمات الانترنيت.

97

6-    مراكز الشباب.

99

ثانيا : درجة رضا السكان عن الخدمات الترفيهية المتوفرة في المدينة.

100

ثالثا : دور الحديقة المنزلية في الترفيه.

102

رابعا : تقدير الاحتياجات المستقبلية من الخدمات الترفيهية في مدينة النجف.

105

النتائج والتوصيات.

116 - 118

النتائج.

116

التوصيات .

117

قائمة المصادر.

119-125

الملاحق.

126-141

المستخلص باللغة الانجليزية

142

 

المستخلص

ركزت الدراسة بأهدافها ومنهجها في دراسة جزء مهم من الخدمات المجتمعية، مُرَكِزة على الخدمات الترفيهية والموجهة بشكل أساس لخدمة سكان المدينة ودراسة التوزيع المكاني لهذه الخدمات ومعرفة مدى ملائمة هذا التوزيع في تلبية احتياجاتهم من الخدمات الترفيهية .

توصلت الدراسة من خلال إتباع العديد من الأساليب العلمية المعززة بالدراسة الميدانية والمسح الميداني التي شملت معظم أحياء مدينة النجف (السكنية وداخل التصميم الأساس للمدينة)، فضلاً عن استخدام العديد من الأساليب الكمية الجغرافية والإحصائية للمتغيرات السكانية والمعايير التخطيطية المعتمدة في تقدير حصة الفرد من الخدمات الترفيهية واستخدام معيار درجة رضا السكان عن هذه الخدمات.

لقد كشف استخدام مقاييس كولد Gold)) في تحديد مراكز الخدمات الترفيهية وهي طريقة تحسب على أساس عدد السكان في المدينة، وما يجب توفيره من الأراضي الخضراء بالأمتار لكل شخص وطريقة نسبة المساحة وهي تعتمد على مساحة المدينة وما يخصص من مساحتها كأرض للترفيه، والطلب الذي يعتمد على توقع حاجة الناس للترفيه. ومن خلاله تم التعرف على أماكن العجز الوظيفي للخدمات الترفيهية، وتكشف النتائج عن وجود خلل واضح في كفاءة التوزيع المكاني لمنظومة الخدمات الترفيهية في المدينة، كما أفرز العديد من الأماكن التي تعاني نقصا حاداً من هذه الخدمات فضلاً عن الأحياء المحرومة في الأساس منها، لذا تطلبت الدراسة وضمن إستراتيجيات معالجة هذا الخلل تقدير حاجة المدينة بقطاعاتها السكنية المختلفة من هذه الخدمات، وصولاً إلى وضع بعض المقترحات المناسبة لهذه المنظومة.




The Assessment of the Recreational Service

Efficiency in AL – Najaf Al- Ashraf 

for 2003 - 2012



A Thesis
Submitted to the Council of the College of Arts / University of Kufa

by :

Noor Jawad Abdul Allah AL- Hilfi


to the Council of Faculty of Arts - University of Kufa as a Partial Fulfillment of the Requirements of the M.A Degree in Geography



Supervised by

Prof. Dr. Wahab Fahed Al-Yasiry



2014 A.D - 1435 A.H

Abstract

     This Study, With Its aim and methodology, Focuses on Studying an important Part of The Societal Services especially the recreational Services that are directed to serve the City population, as well as studying the Spatial distribution of this Services to recognize the suitability Of this distribution with fulfilling population needs of the recreation Services.

       By following the Scientific methods supported by the Field Study and the Field survey Which included most Of the city quarters (the residential within the basic design of the city) as well as the quantitative, geographic and Statistical methods Of the variables and the adopted planning standards, the study estimate the individual share of the recreational Services and using the Standard of the population satisfaction for this Services.

(Gold) standard is used to define the recreational services centers according to the city population, and the required green land for each individual depending on the  city area and what should be devoted to the recreational services as well as the demand for these services. By this way, it became able to define the shortage of the recreational services places where the results reveal a defect in the efficiency of the spatial distribution of the recreational services system in the city; many of these places have many defects. Moreover, there are many quarters that are deprived of these  recreational services. So, this study requires, within the strategies of dealing with this defect, estimating the city needs for these services in order to present the suitable suggestions for these systems.

الإطار النظري

أولاً: مشكلة الدراسة :

      تتمثل مشكلة الدراسة في الأسئلة الآتية :-

1-    ما طبيعة الخدمات الترفيهية التي تتوفر في مدينة النجف ؟

2-    هل أن توزيع الخدمات الترفيهية في المدينة يتناسب مع توزيع السكان وكثافتهم؟

3-     ما الكفاءة الوظيفية للأماكن الترفيهية  لسكان مدينة النجف ؟

ثانياً: فرضية الدراسة :

على ضوء تحديد مشكلة الدراسة صيغت الفرضيات الآتية :

1-    تتنوع الخدمات الترفيهية في مدينة النجف .

2-  تتوزع الخدمات الترفيهية في مختلف مناطق المدينة وتختلف في توزيعها مع اختلاف توزيع السكان وكثافتهم .

3-  تتباين كفاءة الخدمات الترفيهية من نوع لآخر ومن حي لآخر وهي عموماً تعاني من عجز في كفاءتها إذ لا يلبي حاجة السكان إليها.

 ثالثاً: هدف الدراسة :

تهدف الدراسة إلى ما يأتي :

1-   تحديد أنواع الخدمات الترفيهية وتوزيعها الجغرافي في المدينة .

2-    معرفة مستوى الكفاءة الوظيفية للأماكن الترفيهية بالنسبة لسكان المدينة .

3-     مقارنة توزيعها ومستوى كفاءة الخدمات الترفيهية وفق المعايير المحلية والعالمية.

4-    إبراز أهمية الخدمات الترفيهية في المدينة التي يمكن تنميتها وتطويرها بمزيد من الاستثمارات طالما أن هناك مقومات تساعد في ذلك المجال .

5-    محاولة رسم صورة لواقع حال الخدمات الترفيهية، ومن ثم صياغة السبل الكفيلة لتطوير ما موجود من هذه الخدمات وإضافة مساحات جديدة للاستثمار الترفيهي في ضوء المعايير التخطيطية المعتمدة في المدن العراقية .

رابعاً: مسوغات الدراسة :

    إن من أهم المسوغات التي دعت إلى دراسة هذا الموضوع هي كالآتي :

1-  عدم وجود دراسة سابقة بهذه الشمولية والتفصيل للخدمات الترفيهية في مدينة النجف على مستوى البحوث أو تقارير الهيئات الحكومية أو رسائل واطاريح جامعية.

2-  تزايد أهمية الخدمات الترفيهية بالنسبة للمدن في الوقت الحاضر لا سيما بعد أن برز دور المناطق الخضراء كعنصر ومكون من مكونات التنمية المستديمة للمدن المعاصرة.

خامساً: الحدود المكانية والزمانية للدراسة :

تُعد مدينة النجف مركزاً إدارياً لمحافظة النجف الأشرف تحيط بها مجموعة من المراكز الحضرية، وتقع عند تقاطع خط طول ( 44ْ,17َ) شرقاً مع دائرة العرض ( 31ْ,59َ ) شمالاً ، ويتصف موقعها من العراق بأنه هامشي على حافة الهضبة الغربية وأقصى الطرف الجنوبي الغربي من القسم الشمالي للسهل الرسوبي.

تمتد الحدود الزمانية لمنطقة الدراسة لعشر سنوات تبدأ من عام (2003) وما حصلت فيها من تغيرات في الخدمات الترفيهية حتى نهاية عام (2012) .

سادساً: منهجية الدراسة :

        تعتمد الدراسة على المنهج الوصفي والمنهج التحليلي عن طريق توفر المعلومات والبيانات الرقمية التي يتم الحصول عليها من الدوائر ذات العلاقة ومن الدراسة الميدانية و تحليل نتائج الاستبانة التي عُدت لذلك .

    تتمثل مصادر الدراسة في جمع المعلومات والبيانات وتحليلها بالآتي :

1-  المصادر المكتبية :  التي تناولت بحوث ودراسات عن الخدمات الترفيهية بصورة عامة وجمع البيانات الرقمية من الدوائر الرسمية ذات العلاقة .

2-    المصادر الميدانية : وتتضمن :

أ – المشاهدة والزيارات المتكررة لمنطقة الدراسة بهدف الإطلاع على واقع الخدمات الترفيهية .

ب – المقابلات الشخصية التي يتم إجرائها مع مختصين في دوائر البلدية ومديرية التخطيط العمراني ومع عينة الدراسة التي شملت عدد من سكان المدينة .

ج – الاستبانة و يتم ذلك بوساطة استبانه ضمّت عدد من الأسئلة التي تتعلق بموضوع الدراسة معتمدة على اختيار عينة عشوائية إذ كان حجم العينة (20 %) من عدد الأحياء في المدينة  البالغ عددها (53) حي سكني، وقد اختير منها (10) أحياء بشكل عشوائي إذ أخذت (20%) من حجم الأسر في تلك الأحياء وقد بالغ عددها (1496) أسرة بهدف الوصول إلى بيانات دقيقة يتم تحليلها فضلاً عن الصور الفوتوغرافية التي تدعم الدراسة.

تحميل الرسالة




  mega.nz/file





              4shared




author-img
كوكب المنى

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent