U3F1ZWV6ZTIxMzgzNDc4MzQ4X0FjdGl2YXRpb24yNDIyNDUzMDg1MTg=

شبكة النقل وأثرها في التنمية الزراعية في محافظة بابل - زينب عباس موسى السرحان - رسالة ماجستير 2009م

شبكة النقل وأثرها في التنمية الزراعية



في محافظة بابل



رسالة تقدمت بها

زينب عباس موسى السرحان 


إلى مجلس كلية التربية / جامعة بابل 

وهي جزء من متطلبات نيل درجة الماجستير 

في الجغرافية البشرية




بإشراف 

الأستاذ الدكتور 

عبد الزهرة علي الجنابي


2009 م 1430 هـ





الموضوع
رقم الصفحة
الآية
أ
الإهداء
ب
الشكر والتقدير
ج
المحتويات
د – ز
الجداول
ح
الأشكال
ط
الخرائط
ط
الصور
ي
المقدمة
1 – 9
الفصل الأول : طرق النقل والتنمية الزراعية
10 – 29
1. 1.تعريف بالنقل وأهميته
11 – 19
1. 1. 1.تعريف بالنقل
11 – 12
1. 1. 2. عناصر النقل
12 – 14
1. 1. 3. أهمية النقل وتأثيره على الأنشطة الاقتصادية
14 – 15
1. 1. 3. 1. تأثير النقل على الأنشطة الاقتصادية
15 – 17
1. 1. 3. 2. أثر النقل على الناحية الاجتماعية
18
1. 1. 3. 3. الجانب السياسي
18
1. 2. تطور النقل
19 – 25
1 . 2 . 1 . التطور التاريخي للنقل
19 – 20
1. 2. 2. تطور النقل البري في العراق
21 – 24
1. 2. 3. تطور النقل البري في محافظة بابل
24 – 25
1. 3. التنمية الزراعية
26 – 29

الموضوع
رقم الصفحة
1. 3. 1. مفهوم التنمية
26
1. 3. 2. مفهوم التنمية الاقتصادية
26 – 27
1. 3. 3. مفهوم التنمية الزراعية
27
1. 3. 4. العلاقة بين النقل والتنمية الزراعية
28 – 29
الفصل الثاني : العوامل الجغرافية المؤثرة في بناء وامتداد وتشغيل طرق النقل في محافظة بابل
30 – 69
2. 1. العوامل الطبيعية
31
2. 1. 1. الموقع الجغرافي
32- 33
2. 1. 2. السطح
33 – 36
2. 1. 3. البنية الجيولوجية
36 – 38
2. 1. 4. المناخ
38 – 46
2. 1. 5. التربة
46 – 51
2. 1. 6. النبات الطبيعي
51
2. 1. 7. الموارد المائية
52 – 45
2 . 2 . المستوطنات البشرية
55 – 57
2. 3. الأنشطة الاقتصادية
58 – 69
2. 3. 1. المشاريع الصناعية
58 – 61
2. 3. 2. النشاط الزراعي
61
2. 4. النشاط الخدمي
62 – 63
2. 5. النشاط السياحي
64 – 66
2. 6. العامل العسكري
67
2. 7. دور السدود والجسور في توجيه مسارات الطرق في المحافظة
67 – 69
الفصل الثالث : واقع النقل في محافظة بابل
70 – 128
3. 1.واقع شبكة النقل في محافظة بابل
71
3. 1. 1. طرق السيارات
72


الموضوع
رقم الصفحة
3. 1. 1. 1. طريق المرور السريع
72 – 73
3. 1. 1. 2. الطرق الرئيسة
74 – 83
3. 1. 1. 3. الطرق الثانوية
83 – 86
3. 1. 1. 4. الطرق الريفية
86 – 91
3. 1. 1. 5. ترقيم الطرق الدولية الرئيسة في العراق ( ومنطقة الدراسة )
92 – 93
3. 1. 2. السكك الحديد
94 – 99
3. 2. كثافة الطرق في محافظة بابل
100
3. 3. كثافة الحركة على الطرق الخارجية في محافظة بابل
101
3. 3. 1. حركة نقل الركاب
101 – 104
3. 3. 2. حركة نقل السلع والبضائع
105 – 106
3 . 4 . 1 . النقل النهري
107 – 109
3 . 4 . 1 . عناصر نظام النقل النهري
109
3 . 4 . 2. العوامل المؤثرة في طبيعة النقل النهري
110 – 117
3 . 4 . 3 . فوائد ومساوئ النقل النهري
117 – 119
3 . 4 . 4 . الطرق المائية في محافظة بابل
120 – 128
الفصل الرابع : أثر النقل على التنمية الزراعية
130 – 161
4. 1. تأثير النقل على الأنماط الزراعية
130 – 131
4. 1. 1. الخضروات
132 – 133
4. 1. 2. النخيل وأشجار الفاكهة
134 – 136
4. 1. 3. المحاصيل الغذائية ( الحبوب )
137 – 139
4. 1. 4. محاصيل العلف
140 – 141
4. 2. تأثير النقل على الثروة الحيوانية
144 – 148
4. 3. تأثير طرق النقل على مشاريع الري في محافظة بابل
149 – 152
4. 4 . تأثير النقل على مدخلات العملية الزراعية
153
 
الموضوع
رقم الصفحة
4. 5. تأثير النقل على زيادة رقعة الأرض المزروعة
154 – 155
4. 6. تأثير النقل على نمو المستوطنات الريفية
156 – 161
الفصل الخامس : مشكلات النقل والتنمية الزراعية في محافظة بابل
163 – 175
5. 1. مشكلات النقل
163
5. 1. 1. مشاكل الطرق البرية في محافظة بابل
163
5. 1. 1. 1. بنية الطريق
163 – 167
5. 1. 1. 2. الازدحام المروري
167 – 168
5. 1. 1. 3. التلوث البيئي
169 – 170
5. 1. 1. 4. خدمات الطريق
171
5. 1. 1. 5. سعة الطريق
172
5. 1. 1. 5. أسيجة الأمان
172
5 . 1 . 1 . 7 . الحوادث المرورية
172 – 174
5. 2. مشاكل النقل والتنمية الزراعية في محافظة بابل
175
5. 2. 1. مشاكل التسويق
175
5. 2. 2. مشاكل الري والبزل
175
الاستنتاجات والتوصيات
177 – 180
المصادر
182 – 188
الملخص باللغة الإنكليزية
189 – 191



المقدمة 

   تحظى طرق النقل البري باهتمام كبير من قبل الدول لدورها الحيوي في تحقيق مشاريع التنمية الاقتصادية والاجتماعية التي تبتغيها الدول إذ تحتل السيارات وسكك الحديد المرتبة الأولى كوسائط لنقل الأشخاص والبضائع , كما تعد الطرق البنى التحتية لقيام الفعاليات الاقتصادية المختلفة والوسيلة المهمة التي تسهم في توفير الخدمات الاجتماعية الضرورية للسكان . 

   والمكان حينما يمتلك نظام نقل متطور يكون قادراً على توفير المتطلبات الأساسية للبناء والتقدم لسكانه كما يمكن من خلال تطور نظام النقل أحداث تغيرات اقتصادية واجتماعية وثقافية جديدة, على أن التطورات في النقل تحدث تغيرات كبيرة في طريقة حياتنا وبطرق تنظيم المجتمعات وتطور الحضارة. 

   من هذا كله جاءت أهمية الموضوع وجاء سبب اختيارنا له عنواناً لبحثنا قيد الدراسة, جاءت دراستنا لتناول موضوعي النقل والتنمية الزراعية والعلاقة بينهما من وجهة نظر جغرافية تعني بالحيز المكاني متمثلاً بمحافظة بابل إذ يعد المكان العنصر الأساسي في الدراسات الجغرافية مع الأخذ بنظر الاعتبار البعدين الاقتصادي والتخطيطي في الوقت ذاته. 


مشكلة الدراسة : 

   لقد تمت صياغة المشكلة التي تدور حولها الدراسة بتساؤل رئيس, شكل الغرض العلمي لهذه الدراسة ومفادهُ. 

هل أن لطرق النقل البري أثر في تطوير التنمية الزراعية في محافظة بابل ؟ 

  ولغرض بحث هذه المشكلة على وفق منهج جغرافية النقل فقد جزئتها الباحثة إلى مشكلات فرعية, على هيئة أسئلة , تعد الإجابة عنها إجمالاً, إجابة عن مشكلة البحث الرئيسية. 

1. ما هو دور العوامل الجغرافية في امتداد وتشغيل طرق النقل البري في محافظة بابل ؟ 

2. هل إن لطرق النقل القائمة في محافظة بابل أثر على تطوير التنمية الزراعية في محافظة بابل ؟ 

فرضية الدراسة: 

  لتجاوز الإشكاليات التي تضمنتها مشكلة الدراسة وضعت الفرضيات الآتية:- 

1. للعوامل الجغرافية الطبيعية والبشرية دور هام في تحديد اتجاهات طرق النقل وفي كثافة الحركة عليها. 

2. إن لامتداد وبناء طرق النقل البري أثراً ايجابياً في تطوير التنمية الزراعية في محافظة بابل. 

   وتسعى هذه الدراسة للتأكد من صحة هذه الفرضية في محافظة بابل. 

تحديد منطقة الدراسة: 

   تتحدد منطقة الدراسة بمحافظة بابل , وهي بين دائرتي عرض ( 55َ 32 ْ و 33 ْ شمالاً ) وبين خطي طول ( 45 َ 43 ْ و 50 َ 45 ْ شرقاً ) , يقترب شكل المحافظة من هيأة المثلث تكون قاعدته في الجنوب الغربي ورأسه الضيق يتجه نحو الشمال الغربي , تبلغ مساحتها ( 5119 كم2 ) أي بنسبة ( 1.2 % ) من مجموع مساحة العراق , وبذلك فالمحافظة تتوسط العراق موقعاً شاغلة القسم الغربي من السهل الرسوبي والقسم الشمالي من منطقة الفرات الأوسط بحدود تحتلها محافظة بغداد شمالاً ومحافظة واسط شرقاً ومحافظة الانبار وكربلاء غرباً ومحافظتا النجف والقادسية جنوباً , خارطة ( 1 ) والتي توضح موقع المحافظة من العراق. 

   وتتكون محافظة بابل من خمس عشرة وحدة إدارية منها أربعة أقضية بما فيها قضاء الحلة , قضاء المحاويل , قضاء الهاشمية وقضاء المسيب أما النواحي حسب تسلسل الاقضية المارة الذكر فهي ناحية ( أبي غرق , الكفل , ومركز القضاء ) , و( ناحية الإمام , المشروع , ومركز القضاء ) , ( وناحية القاسم و الشوملي والطليعة والمدحتية ومركز القضاء ) , خارطة (2) والتي توضح التقسيمات الإدارية في محافظة بابل ولمتطلبات دراسة الموضوع تم اعتبار المحافظة أقليماً تخطيطياً لتطابقه مع التحديد الإداري المركزي , وبهذا ستتخذ الدراسة في ثناياه محافظة بابل مصطلح أداري مرادف لكلمة إقليم بابل كمصطلح تخطيطي . 




هدف الدراسة : 

  ينصب الهدف لهذه الدراسة في الكشف عن دور طرق النقل البري ( طرق السيارات وخطوط سكك الحديد ) في تطوير التنمية الزراعية في منطقة الدراسة ولا يخلو هذا الهدف من أهداف ثانوية تسعى الدراسة للكشف عنها يمكن أن نوجزها . 

1. إبراز نشأة الطرق ووسائل النقل البري في محافظة بابل , والكشف عن مراحل تطورها التاريخي بشيء من الإيجاز باعتبار إن لا علاقة له بمشكلة الدراسة , وصولاً إلى المرحلة الراهنة . 

2. بيان دور العوامل الجغرافية في بناء وامتداد الطرق وأثرها في التنمية الزراعية . 

3. الكشف عن حجم حركة نقل الركاب ونقل السلع والبضائع وذلك من خلال ما أعدته الباحثة من جداول وأرقام اعتمدت وبشكل أساس على ما جاءت به الدراسة الميدانية . 

4. حصر المشكلات التي يعاني منها قطاع النقل والمشاكل التي تعاني منها التنمية الزراعية في محافظة بابل. 

5. الكشف عن دور الجسور والسدود وأهميتها في توجيه مسارات الطرق. 

منهجية الدراسة : 

  تعددت أساليب المنهج المتبع في أثناء الدراسة , إذ اختلفت باختلاف فصولها , وطبيعة المادة العلمية وما أتبع من أسلوب لمعالجتها , فعند دراسة النقل في العراق بشكل عام ومنطقة الدراسة كان لازماً على الباحثة إتباع المنهج التاريخي. 

   لبيان تطور وواقع الطرق واقتصادياتها عبر الحقب الزمنية في حين اتبع المنهج الوصفي للتعرف على واقع شبكة الطرق في منطقة الدراسة , وكان للمنهج التحليلي أثره في هذه الدراسة وما تضمنته من جداول عديدة عالجت وبطرق إحصائية الكثير من المتغيرات وتحليل العلاقات المكانية وتوزيعها بشيء يتفق وطبيعة المادة العلمية خروجاً بالحقيقة الجغرافية التي تخدم هدف الدراسة . 

  لذلك حددت خطوات الدراسة بالآتي : 

1. بناء خلفية نظرية عن النقل والتنمية الزراعية والعلاقة ما بينهما . 

2. جمع المعلومات والبيانات الرقمية المتعلقة بنشاط النقل من المؤسسات الحكومية والجهات الرسمية المختلفة. 

3. استكمال جمع المعلومات والبيانات من خلال إجراء الدراسة الميدانية لطرق النقل والمناطق الزراعية. 

4. تقويم العلاقة بين النقل والتنمية الزراعية. 

5. الاستفادة من الخرائط والجداول والأشكال البيانية في عملية التحليل والتقويم. 

6. السعي للخروج باستنتاجات محددة ومن ثم تقديم مقترحات أو توصيات لتطوير النقل والتنمية الزراعية. 

  تضمنت الدراسة خمسة فصول , تناول الأول منها الإطار النظري للنقل والتنمية الزراعية من حيث الأهمية .استعرض الفصل الثاني أثر العوامل الجغرافية ( الطبيعية , الاقتصادية , السكانية ) في بناء وتشغيل الطرق بمختلف أصنافها في المحافظة . ثم جاء الفصل الثالث ليسلط الضوء على واقع شبكة طرق النقل فيما تناول الفصل الرابع أثر النقل في التنمية الزراعية بجوانبها ( الاقتصادية , الاجتماعية , العمرانية , والخدمة والبيئة ) في المحافظة أما الفصل الخامس فقد بحث مشكلات النقل والتنمية الزراعية في المحافظة . فضلاً عن الاستنتاجات والتوصيات وملخص للدراسة . 


تحميل من

↲  mediafire
↲     top4top

الاسمبريد إلكترونيرسالة