بورقيبة والحرب على الإسلام !!

 بورقيبة والحرب على الإسلام !!



منذ وصوله للحكم بتونس عام 1957م والذى يعد أول رئيس جمهوربة لها نصب العداء للاسلام حيث تم تهميش متعمد لجامع الزيتونة الذى كان منارة إسلامية منذ تأسيسه عام 79 ھ على يد حسان بن النعمان ليس فى تونس فحسب بل فى المغرب الاسلامى والأندلس بل أن أحد شيوخه تولى مشيخة الأزهر وهو الشيخ محمد الخضر حسين رحمه الله ودعا بورقيبة أيضاً  إلى ترك الحجاب التقليدى والذى يعرف فى تونس بالسفسارى وهو غطاء تتلحف به المرأة عند الخروج ويغطى رأسها حتى كعبيها ولم تكن النساء التونسيات يخرجن بدونه وتعرض السفسارى لحملة إعلامية مكثفة تتحدث عن سلبياته وتزين السفور وقام بورقيبة بنفسه بإلقاء السفسارى من على رأس إمرأة وسط تصفيق حاد من بعض زبانيته وفى عام1960م أصدرقانون يمنع إستخدام التاريخ الهجرى والعجب كل العجب ما لا يعرفه الكثير  أنه عام 1961م بعهده  تم تأميم أكثر من 200 مسجد ثم بيعها لتتحول إلى مساكن وحول مسجد فى مدينة بنزرت إلى مرقص وحول مسجد إلى خمارة وحول مسجد إلى متحف رومانى وبعد ذلك بعام واحد أعلن منع الصوم فى شهر رمضان وقام بنفسه بشرب كوب من الماء فى شهر رمضان وذلك أمام شاشة التلفزيون ونظمت حملات لإجبار الموظفين والعمال وقوات الجيش وجميع أطياف الشعب التونسى على الإفطار فى رمضان والكثير من الناس فقدوا وظائفهم جراء ذلك وطلب من المفتى الطاهر بن عاشور أن يفتى بذلك فى الاذاعة ولكن الشيخ صرح فى الإذاعة بعد أن قرأ آية الصيام وقال بعدها صدق الله وكذب بورقيبة وكذلك ألغى الأوقاف التى كانت مستقلة عن الدولة وتمول النشاط الدينى والمحاكم الشرعية وأكثر من ذلك فقد أعلن أن  فى القرآن تناقضات وأن الرسول صل الله عليه وسلم كان يقول الخرافات وكذلك قال فى ندوة أقيمت بالقصر الرئاسى سنة 1974م أنه لا يؤمن بالمعجزات وأن القرآن الذى تعلمونه للشباب ملئ بالخرافات أسمعتم أن شخصا ينام 300 سنة فكيف تقبلون بقول محمد أن عصا تحولت إلى ثعبان ويعنى بذلك قصة موسى عليه السلام  الموجودة فى جميع الكتب المقدسة وكذلك فى إحدى خطبه بالاذاعة المسموعة سخر من القران وقال الكتاب الذى يقول للنساء وقرن بيوتكن هو كتاب يدعو للتخلف وبعد سنوات من تلك الخطبة إنقلب عليه وزيره الاول زين العابدين عام 1987م وضعه تحت الاقامة الجبرية بمنزله فى مدينة المنستير مسقط رأسه  وحرمه من الخروج منه لمدة 13 عاماً حتى أنه حاول الانتحار أكثر من مرة بسبب ذلك بينما يقال أن سبب وفاته عام 2000 م هو إهمال ممرضته المعينة من طرف الدولة والتى كانت تخرج كثيراً للتسوق والتنزه دون إلتزامها بمواعيد دوائه

author-img
كوكب المنى

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent