كتاب الدقائق الثلاث الأخيرة

 كتاب الدقائق الثلاث الأخيرة 

كتاب الدقائق الثلاث الأخيرة


لقد وفرت نظرية الانفجار الكبير فكرة جيدة عن بداية الكون ، نستطيع أن نقول أن النظرية أخذت طريقها إلى عمق الذاكرة الشعبية والعلمية وترسخت هناك لزمن طويل ، سرعان ما دفعت النظرية أصحابها للبحث عن نهاية الكون..
كيف سينتهي الكون؟
إلامَ سيؤول مصيره؟
هل سينتهي الكون فعلاً؟
إن الكون يتمدد ، فهل سيستمر التمدد، أم يعود الكون إلى الانكفاء والتقلص ؟
كيف ستواجه الحضارات الكونية نهاية الكون؟
إذا كان تمديد حياة الشمس أمر ممكن ، فهل ينطبق الشيء ذاته على حياة الكون ؟
هل يمكن أن يمتط الزمن المستقبلي إلى ما لانهاية وأن لا تأتي أبداً الدقائق الثلاث الأخيرة ؟
تساؤلات واحتمالات يطرحها كتاب "الدقائق الثلاث الأخيرة".

يتحدث "ستيفن وينبرغ" فى هذا الكتاب "الدقائق الثلاث الأولى من عمر الكون" عن بداية الكون ، ولماذا بداية الكون بالتحديد؟ يقول: فى بداية الكون ، ولاسيما أول جزء من مئة من الثانية الأولى ، تمت الرابطة بين نظرية الجسيمات الأولية وبين الكوسمولوجية ، ويرى "وينبرغ" أن الوقت الذى نعيشه هو الأنسب لوضع كتاب عن بداية الكون ، لأن السنوات العشر الأخيرة هى التى شهدت ظهور نظرية مفصلة تشرح مجرى الحوادث فى بداية تاريخ الكون ، وهذه النظرية، لقيت موافقة الأغلبية من رجالات العلم ، لذلك نراها قد عمدت تحت اسم "النظرية القياسية".
ويتوجه "ستيفن وينبرغ" بهذا الكتاب لأى قارئ يرغب فى الدخول فى تفاصيل البراهين دون أن يكون رياضياً أو فيزيائياً ، فالكتاب لا توجد به رياضيات إلا القليل من الحساب ، كما لا تحتاج قراءته إلا إلى القليل من المعرفة المسبقة عن الفيزياء والفلك.

author-img
كوكب المنى

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent