التباین المكاني للنمو السكاني بمحافظة الإسكندریة باستخدام نظم المعلومات الجغرافیة - أماني أحمد محمد شرف الدین - رسالة ماجستير 2013م

 التباین المكاني للنمو السكاني بمحافظة الإسكندریة
باستخدام نظم المعلومات الجغرافیة




Spatial Differentiation Of Population Growth In Alexandria Using Geographical Information System


رسالة مقدمة لاستكمال برنامج متطلبات الحصول على درجة الماجستیر وفق نظام الساعات المعتمدة من قسم الجغرافيا ونظم المعلومات الجغرافية بكلية الآداب - جامعة الإسكندرية


إعداد


أماني أحمد محمد شرف الدین


تحت إشراف


أ. د. فتحي محمد أبو عیانة


د. إبراھیم عبد العزیز زیادي


2013م







الملخص باللغة العربیة 


  اهتمت هذه الرسالة بمعالجة موضوع في جغرافیة السكان، وهو بعنوان "التباین المكانى للنمو السكاني بمحافظة الإسكندریة باستخدام نظم المعلومات الجغرافیة و محافظة الإسكندریة من المحافظات الواقعة على الساحل الشمالي لجمهوریة مصر العربیة غربي فرع رشید؛ فیما بین خطي ٣٠ شرقاً، وإلى الشمال من دائرة عرض ٣٠ شمالاً وحتى ساحل البحر ٢٩ و ١٥ طول ٣٠ المتوسط ویشغل النطاق العمراني للمحافظة شریطاً ساحلیاً ضیقاً من الیابس ینحصر ما بین بحیرة مریوط في الجنوب. وساحل البحر المتوسط في الشمال. وتجاورها محافظة مطروح في الغرب، و محافظة البحیرة في الشرق والجنوب الشرقي و تنقسم محافظة الإسكندریة إلى ستة أحیاء بالإضافة إلى مركز ومدینة برج العرب وأحیاء الإسكندریة هي: من الشرق إلى الغرب (حي المنتزة و حي شرق الإسكندریة وحي وسط الإسكندریة وحي الجمرك وحي غرب الإسكندرية) وحي العامریة، وتضم تلك الأحیاء الستة أربعة عشر قسماً إداریاً وتنقسم إلى ١٣٥ شیاخة منهم ثلاث قرى رئیسیة بمركز ومدینة برج العرب وهي أبو صیر وبهیج و الغربانیات.

   وقد اعتمدت الدراسة على المنهج الموضوعي، كما استعانت بعدد الأسالیب من أهمها: الأسلوب الكمي لمعالجة البیانات المستخدمة في الدراسة باستخدام برنامج Excel 2003,2007، و الأسلوب الكارتوجرافى لتمثیل البیانات الإحصائیة وإخراج الخرائط وذلك باستخدام برنامج  ArcGIS ver9.2 وقد تضمنت الرسالة خمسة فصول سبقتها مقدمة و تلتها خاتمة و قائمة بالمصادر، و المراجع والملاحق، وضمت الرسالة (٦١) جدولاً و (٧٦) شكلاً، و (٧) ملاحق، وفیما یلي عرض موجز لمحتویات فصول الرسالة: 

  اهتم الفصل الأول بدراسة التوزیع الجغرافي للسكان وكثافتهم في الفترة (١٩٧٦-٢٠٠٦)، فتناول بالشرح تطور التوزیع العددي لسكان محافظة الإسكندریة، ونسبته من جملة سكان الجمهوریة، ثم درس التباین المكاني للكثافة السكانیة بالأقسام والشیاخات، وانتهت دراسة الفصل بتحلیل العلاقة بین السكان والمكان باستخدام بعض المقاییس. 

  وقد ركز الفصل الثاني على دراسة تطور معدلات الخصوبة بمحافظة الإسكندریة مقارناً بالجمهوریة، بالاضافة إلى عرض اتجاه الخصوبة بالإسكندریة. و أظهرت الدراسة أن معدلات الخصوبة بالإسكندریة في انخفاض مستمر بدایة من ١٩٩٢ حتى ٢٠٠٦. وتم دراسة تطور التباین و الاختلافات بمعدلات الخصوبة داخل الأقسام و الشیاخات بالمحافظة مع عرض معدل الخصوبة العمریة الخاصة ومعدل الخصوبة الكلیة بقسمي العطارین والدخیلة (اعتماداً على نتائج مسح میداني بالعینة العشوائیة). وقد خلصت الدراسة إلى أن انخفاض معدلات الخصوبة بالمحافظة یرجع إلى عوامل منها تغیر التركیب العمري للسكان وخاصة الإناث، وقد كان لارتفاع المستوى التعلیمي و الخدمات الصحیة وبرامج تنظیم الأسرة دوراً مؤثراً في خفض معدلات الخصوبة. واستعرض أهم العوامل المؤثرة على الخصوبة مستنداً إلى نتائج المسح المیداني بالعینة و كان من أهمها العوامل الاجتماعیة والاقتصادیة متمثلة في علاقة الخصوبة بمدة الحیاة الزواجیة و درجة تعلیم الأم و الحالة المهنیة للأم والأب وكذلك علاقة الخصوبة بمستوى الدخل سواء كان منخفضاً أو متوسطاً أو مرتفعاً، ثم تناولت الدراسة بعض العوامل التي ترتبط بموطن نشأة الزوجین سواء كانت النشأة في بیئة ریفیة أو بیئة حضریة، كما تناول عامل من العوامل الاجتماعیة مثل قضاء الرجال وقت فراغ بالمنزل و إذا كان لذلك أثره على الخصوبة أم لا . 

   ناقش الفصل الثالث دراسة وفیات السكان مستعرضاً معدل الوفیات الخام و یلاحظ من خلاله (١٩١٧-١٩٢١) فقد بلغ ٣٥.٤، كما وصل هذا المعدل أدناه في الفترة (١٩٩٢- ١٩٩٦) ٦.٨ إذ بلغ فى الالف، وتمت دراسة الوفیات العمري والنوعي، وقد بینت الدراسة انخفاض الوفیات بشكل عام بالمحافظة إلا أن هذا الانخفاض لم یكن متساویاُ في نسبته فى كل الفئات العمریة، فمن الملاحظ أن نسبة الهبوط أكبر ما تكون في الأعمار الصغیرة والمتوسطة ویقصد بها تلك الفئات التي تقل عن ١٥ سنة والتي تترواح ما بین ١٥ - ٦٠ سنة، وقد انعكس التقدم الصحي على معدلات الوفیات بها انعكاساً واضحاً، بینما لم تنخفض معدلات الوفیات الخاصة بالاعمار المتقدمة انخفاضاً مماثلاُ، حیث أبرزت الدراسة الخاصة بأسباب الوفیات في محافظة الإسكندریة الأهمیة النسبیة للأسباب الرئیسیة للوفیات في محافظة الإسكندریة وقد تبین أن ما یقرب من نصف الوفیات بمحافظة الإسكندریة ناتج عن أمراض الجهاز الدوري فبلغ نحو ٤٧.٧ %، وأن هناك أسباب رئیسیة تسهم مجتمعة بحوالي ٣٧.٧ % من الوفیات وهي أمراض الأورام ١٣.٩ % و أمراض الغدد الصماء والتمثیل الغذائي ١١.٤ % وأمراض الجهاز الهضمي ٧.٥ % وأمراض الجهاز التنفسي ٥.٦ % و الأمراض المعدیة والطفیلیة ٣%، ویلیها في ذلك الحوادث ٣.١٤ %. وأما الأسباب المرضیة الأخرى فتسهم بنصیب ٣.٣ % و الاسباب الخارجیة الاخرى بنصیب ٢.٤ % من مجموع وفیات الإسكندریة، وقد تم دراسة الخصائص التعلیمة و المهنیة للمتوفي من خلال الدراسة المیدانیة بقسمي العطارین والدخیلة، وقد أظهرت الدراسة معدلات الوفیات الرضع بالمحافظة والأقسام و أسباب الوفیات تبعاً للسن والنوع لعام ٢٠٠٦. و قد أظهرت الدراسة اختلاف أسباب وفیات الرضع وتبین أن معظم وفیات الأطفال في السنة الأولى من العمر ترجع إلى الإصابة بالأمراض المختلفة، یأتي في مقدمتها الحالات التي تنشأ في فترة الولادة ولها عدة أسباب وإن كان أهمها اضطرابات تتعلق بطول مدة الحمل و التهاب الرئة الخلقي و التقیح البكتیري في الولید و نقص أكسجین الدم بالرحم و إختناق الولید، وقد بلغت نسبها إلى إجمالي وفیات الرضع والأطفال ٤٩.٢ % من إجمالي أسباب الوفاة. 

   اهتم الفصل الرتابع بدراسة تطور حجم الهجرة و تیاراتها بمحافظة الإسكندریة وقد بینت الدراسة التناقض المستمر في حجم الهجرة الكلیة من تعداد لآخر، و قد سجل تعداد ١٩٢٧ أعلى معدل للهجرة الوافدة إلى محافظة الإسكندریة، حیث بلغت نسبة المهاجرین من إجمالي عدد سكان المحافظة ٣٧٤.٢ في الألف، وقد سجل أدنى معدل للهجرة الوافدة وقدرة ٦٦.٥ في الألف من إجمالي عدد سكان حسب تعداد ٢٠٠٦، كما تناولت الدراسة الهجرة الداخلیة باستخدام معادلة الموازنة، علاوة على دراسة حركة تبادل المهاجرین بین الإسكندریة و محافظات الجمهوریة وتم حسابها من خلال جداول الهجرة حسب محل الإقامة السابق وذلك وفقاً لبیانات تعداد ٢٠٠٦، و وقد أوضحت البیانات المتاحة بأن إجمالي المهاجرین الوافدین من محافظات الدلتا نسبتهم حوالي ٦٨.٣% من جملة صافي الهجرة حسب بیانات تعداد ٢٠٠٦ وبالتالي یمكن القول بأن عامل المسافة والقرب الجغرافي كان له دوراً في توجه المهاجرین إلى المحافظة، ثم یلیه إقلیم الوجه القبلي بنسبة ٢٦.١% ثم یلیهما بعد ذلك على الترتیب أقالیم (القاهرة الكبرى و محافظات القناة و محافظات الحدود)، و تباینت تیارات الهجرة المغادرة فیما بینها حیث بلغ نسبة إجمالي المهاجرین المغادرین من محافظة الإسكندریة إلى محافظات القاهرة الكبرى من المحافظة ٤٠.٨% من جملة صافى الهجرة تبعاً لتعداد ٢٠٠٦ ثم یلیه إقلیم الدلتا بنسبة ٢٤ % من جملة المغادرین، ثم یلیهما بعد ذلك على الترتیب أقالیم (محافظات القناة و محافظات الحدود ومحافظات الوجه القبلي)، قد أبرزت الدراسة الخاصة بالهجرة الخارجیة بأن الوافدین من خارج الجمهوریة إلى الإسكندریة وقد بلغ عددهم حوالي ٦٦٩١ وافداً حسب تعداد ٢٠٠٦. ومن الواضح أن أعلى نسبة لعدد الوافدین إلى الإسكندریة من نصیب الدول العربیة بنسبة ٦٨.٥%، كما عرضت الدراسة تطور توزیع الوافدین إلى الإسكندریة على مستوى الأقسام الإداریة وتم حساب ذلك عن طریق معادلة الموازنة التي تلائم تحلیل حركة الهجرة الداخلیة كما تمت دراسة مناطق تركز الوافدین من أقالیم المحافظة إلى أقسام الإسكندریة و من محافظات الجمهوریة إلى المحافظة داخل أقسام الإسكندریة، كما درس أسباب أسباب الهجرة الوافدة إلى أقسام المحافظة لفترة مابین (١٩٩٦- ٢٠٠٦)، كما عرض أسباب  الهجرة الوافدة إلى المحافظة عام ٢٠٠٦، و تباینت الأقسام فیما بینها تبعاً لسبب الهجرة الوافدة، وأن كانت المحافظة تجمع على أن أهم أسباب الهجرة بغرض (العمل – زواج – مرافق ) وأن الأسباب الأخرى أسباب تسهم في الهجرة ولكن بنسبة ضئیلة ومنها (الطلاق أو الترمل – الدراسة – أسباب أخرى) .  

 اھتم الفصل الخامس بدراسة تطور عناصر النمو السكاني بالمحافظة من حیث دراسة تطور حجم الموالید والوفیات في الإسكندریة والتي تعد من أهم عوامل نمو السكان بما یفید كثیراً في تحدید المستویات الصحیة والتعلیمیة والخدمیة لهم، وإذا كانت أعداد الموالید تؤثر في حجم السكان بالتزاید فإن زیادة أعداد الوفیات تؤثر فیه بالتناقص، أما الهجرة وهي العنصر الثاني من عناصر النمو السكاني، فقد تفاوتت نسبة اسهامها في النمو السكاني في الفترات التعدادیة تفاوتاً ملحوظاً، وقد تناولت الدراسة تطور معدلات النمو السكاني بالمحافظة، إضافة إلى دراسة التباین في معدلات النمو على مستوى الأقسام والشیاخات.

   وقد ركز الفصل السادس على دراسة وسائل تنظیم الأِسرة و وحداتها وتوزیعها الجغرافي بین الأحیاء ومعدلات التغیر للمستخدمات داخل الأحیاء. وعلى صعید الرأي في الحلول المطروحة لمواجهة ارتفاع معدلات الإنجاب ومایترتب علیه من تزاید في معدلات النمو السكاني، فقد كان هناك تأییداً واضحاً لضرورة الاهتمام بتحسین خدمات تنظیم الأسرة المقدمة وتوعیة المقبلین على الزواج بأهمیة تنظیم أسرهم، إلى جانب الاهتمام بتوعیة الشباب بمزایا الأسرة الصغیرة. وقد ركز الفصل السابع على دراسة تقدیر حجم سكان الإسكندریة اعتماداً على معدل النمو السكاني في الفترة الأخیرة (١٩٩٦ - ٢٠٠٦) و الفترة (١٩٨٦ - ١٩٩٦) وبالتالى تم تقدیرعدد السنوات اللازمة لتضاعف السكان في منطقة الدراسة، و أبرزت النتائج توقع تضاعف أعداد السكان بعد ٣٣ عاماً أي في ٢٠٣٩ مع افتراض معدلات النمو على مستواها في الوضع الحالي. وتنتهى الرسالة بخاتمة تناولت أهم النتائج التى توصلت إلیها الدراسة، واقترحت مجموعة من التوصیات التي تسهم في حل مشكلة النمو السكاني المتزاید، لتطویق مشكلة الزیادة السكانیة ینبغي الإشارة إلى أن حل مشكلة السكان لیست شأناً قطاعیاً وإنما هي هم مجتمعي شامل یقتضي أن تتحمل كل وزراة وكل هیئة دورها في حل هذه المشكلة وعدم إلقاء العبء، كله على عاتق وزارة واحدة أو هیئة واحدة، لذا و جب أن نعرض بعض التوصیات لصانعي القرار من الجهات المسؤلة عن التنفیذ وقد كانت من أهم تلك الجهات هي وزارة التربیة والتعلیم ومدیریة الشؤن الصحیة وزارة الصحة و إدارة الأوقاف و مدیریة التضامن الاجتماعى.  


Dissertation abstract



Summary 
Spatial Differentiation Of Population Growth In Alexandria Using Geographical Information System 

 This study focused on addressing an issue in Population Geography, which is entitled "The spatial variation of population growth in Alexandria governorate using Geographic Information Systems. Governorate of Alexandria is one of the provinces located on the northern coast of The Arab Republic of Egypt western of Rosetta branch; between longitudes 29 30 and 30 15 east, and to the north of latitude 30 north to the Mediterranean coast. And the urban boundary occupies the coastal narrow tape between Lake Mariot in the south and the Mediterranean coast in the north and neighboring Matrouh governorate in the West, and the province of El Behira in the east and southeast and divided Alexandria governorate into six districts in addition to the center and the city of Burg Al Arab districts of Alexandria are: from east to west (District Montazah and District east of Alexandria, district of central Alexandria, district of Gomrok and district of western Alexandria) district of Amiriya, and includes those neighborhoods six fourteen section administratively divided into 135 Xiahe, three of them major villages to the center and the city of Burg Al Arab, and they are Abu Sair and Bahig and Al gharbaniat.

   The study was based on the thematic approach, and used a number of ways including: quantitative methods in order to address the data used in the study using Excel 2003, 2007, and the cartographic method to represent statistical data and output maps using the program Arc GIS ver9.2, and the thesis had included five chapters preceded by an introduction and followed by a conclusion and a list of sources and references and appendices, and the thesis included (61) table (76) form or graph, and (7) appendix, the following is the summary of the contents of the chapters of the thesis: 

Chapter one cared about studying the geographical distribution of the population and density in the period (1976 - 2006), addressed the explanation evolution of distribution numerical population of Alexandria Governorate, representing a percentage of the total population of the Republic, then studied contrast spatial population density sections and Ceachat, and ended the study chapter analyzes the relationship between people and place using some scales. 

  The second chapter focused on the study of the evolution of fertility rates in Alexandria compared to the whole Republic, in addition to displaying direction of fertility Alexandria. The study showed that fertility rates in Alexandria in steady decline beginning of 1992 until 2006. And there is s studying to the evolution of variation and differences fertility rates within departments and shiaKha of the governorate with age fertility rate and total fertility rate in the two districts Al Attarin and Al Dekhela (depending on the results of a field survey by the random sample).

  The study concluded that the decline in fertility preservation is due to factors such as changing age structure of the population, especially females, have had a high level of education and health services and family planning programs influential role in reducing fertility rates ,and the chapter had reviewed the most important factors affecting fertility based on the results of the field survey sample and from the most important social and economic factors those which represented in relationship fertility duration of Marriage and the degree of education of the mother and the situation professional for the mother and father as well as the relationship fertility level of income, whether low, medium or high, then study examined some of the factors that are related to the homeland of the emergence of the couple, whether growing up in a rural environment or an urban environment, also addressed the factor of social factors such as men spend leisure time at home and if so its impact on fertility or not.

  The third chapter discussed mortality study population presenting crude mortality rate and it notes that the highest mortality rate experienced by the province was during the period (1917-1921) stood at 35.4 per thousand, also arrived this below average in period (1992-1996) 6.8 per thousand, and has been studied mortality age and sex, and the study showed lower mortality in general in the governorate only that this decline has been uneven in rate in all age groups, it is observed that the rate of decline more are in construction, small and medium meant those groups of less than 15 years and that of between 15- 60 years old, was reflected progress on mortality rates by a clear reflection, while it did not have lower mortality rates for ages developed similar reduction, where study highlighted the causes of deaths in the Alexandria governorate relative importance of the leading causes of death in Alexandria It was found that nearly half of all deaths in Alexandria caused by diseases of the circulatory system, bringing about 47.7%, and there are major reasons contribute collectively about 37.7% of the deaths was tumors diseases 13.9% and Endocrinology and Metabolism 11.4% and Gastroenterology 7.5% and diseases Respiratory 5.6% and infectious and parasitic diseases 3%, followed by accidents 3.14%. The pathogens other contributing share of 3.3% and external causes other share 2.4% of all deaths in Alexandria, has been studying the properties instruction and professional of the deceased through the field study in the two districts Al Attarin and Al Dekhela.

   The study showed mortality rates infants maintain and departments and causes of mortality depending on the age and type for the year 2006. And may study showed different causes of infant mortality and found that most child deaths in the first year of life due to illness different, foremost of which cases arising at the time of birth and have several causes but the most important disorders related to the length of pregnancy and pneumonia congenital and suppuration Bacterial and hypoxia in the uterus and choking newborn, has reached proportions to the total and infant and child mortality 49.2% of the total cause of death. 

  Chapter fourth cared about studying evolution of the volume of migration and its currents in Alexandria The study showed inconsistency continued in the total volume of migration from census to another, and the census of 1927 has recorded the highest rate of immigration to the province of Alexandria, where the percentage of immigrants of the total population of the province 374.2 per thousand , has the lowest rate of immigration and the ability of 66.5 per thousand of the total population according to the 2006 census, also addressed the study of internal migration using equation budget, in addition to the study of the movement of the exchange of migrants between Alexandria and governorates of the republic have been calculated from the tables of migration by residence and former so according to data from the 2006 census, and has explained the available data that the total of immigrants from the Delta governorates accounted about 68.3% of the total net migration, according to the 2006 census and therefore we can say that the distance factor and the geographic proximity had a role in the orientation of immigrants to the province, followed by region face Egypt increased by 26.1% then followed respectively regions (The Greater Cairo and the Canal and border provinces), and varied migration streams out among themselves where the percentage of total emigrants from Alexandria to the governorates of Greater Cairo to maintain 40.8% of the total net migration Accordingly to the 2006 census followed by Region Delta by 24% of the total departures, then followed after that respectively regions (provinces channel and border provinces and the provinces of Upper Egypt), has highlighted the study of migration foreign that coming from outside the Republic to Alexandria have numbered about 6691 and newcomer according to the 2006 census.

  It is clear that the highest number of arrivals to Alexandria from Arab countries' share rose 68.5% also offered study the evolution of the distribution of arrivals to Alexandria at the level of administrative departments have been calculated by the equation of the budget that suit traffic analysis of internal migration also been studied areas focus coming from regions to the governorate of Alexandria and sections of the governorates of the republic to maintain within sections of Alexandria, also studied the causes of immigration to the province for the period between (1996-2006), also introduced immigration reasons to maintain sections in 2006, and varied sections with each other depending on the cause of immigration, and that province was gathered that the most important causes of migration for the purpose of (work - marriage - facilities) and other reasons contribute to causes in immigration but slightly (divorce or widowhood - study - for other reasons).

   Chapter Five cared about studying the evolution of the population growth elements in the governorate in terms of studying the evolution of the births size and deaths in Alexandria, which is one of the most important factors of population growth for the benefit of a lot in determining the levels of health, education and service to them, and if the numbers of births affect population size by increasing, then the increasing numbers of deaths affect them by decreasing, while immigration, a second component of population growth, it has varied percentage contribution in population growth in the census periods was varied considerably, The study evolution population growth rates in the governorate, in addition to study differences in growth rates at the level of departments and shiakhe.


  The six chapter focused on the study of of family planning methods and its units and their geographical distribution among the living and rates of change within neighborhoods users. In terms of opinion on proposed solutions to cope with rising birth rates and it from growing in population growth rates, there was clear support for the need to focus on improving family planning services provided and educate couples importance plan their families, as well as attention educating young people the benefits of a small family. 

 The seven chapter focused on the studied estimate the size of the population of Alexandria, depending on the rate of population growth in the recent period (1996-2006) and the period (1986-1996). and thus to estimate the number of years required to double the population in the study area, and the results showed some predictions about population projected to double after 33 years i.e in 2039 with assuming growth rates at the same level in the current situation. 

   And the thesis ended with the conclusion that dealt with the most important results of the study, and suggested a set of recommendations that contribute to solving the problem of increasing population growth, to surround the problem of population increase should be noted that the solution to the population problem is not a sector affair, but a societal destruction requires that all the ministry bears its role in solving this problem and not throw the burden, and the whole responsibility of the ministries to just one, so it shall offer some recommendations for decision-makers from those responsible for implementation and that one which has been the most important of these actors are the Ministry of Education and the Directorate of Health Affairs and the Ministry of Health and Management Endowments and Social Solidarity Directorate.

مقدمة


  تعد دراسة السكان أحد أهم عناصر تمایز الأماكن و اختلافها كما أنها أحد اهتمامات علم الجغرافیا باعتداده علم دراسة الاختلافات المكانیة، ویعد تحلیل التباین أسلوباً شائعاً في الجغرافیا، حتى إذا سألت جغرافیاً عن النموذج الذى یرمي لاستخدامه ؛ ستكون إجابته أننى لم اختر نموذجاً محدداً وإنما استخدمت تحلیلاً للتباین (عیسى علي إبراهیم ، ٢٠٠٥ ، ص ١٩)، وعلى ذلك تكون دراسة السكان هي نقطة البدء في دراسة بقیة عناصر المكان الجغرافیة، فالإنسان یعمر الأرض ویعلي من قیمتها باستغلاله لمواردها الطبیعیة، وتبدأ الدراسات الجغرافیة عملها بالإجابة عن سؤالین، هما : أین ؟ ولماذا ؟.

تحميل الرسالة










قراءة وتحميل الرسالة








          archive




      4shared




       4shared


author-img
كوكب المنى

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent