انشقاق القمر

انشقاق القمر



"إن كفار مكة قالوا للرسول (صلى الله عليه واله وسلم ): إن كنت صادقا فشق لنا القمر فرقتين ، ووعدوه

بالإيمان إن فعل ، وكانت ليلة بدر

فسأل رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم )ربه أن يعطيه ما طلبوا ، فانشق القمر نصف على جبل الصفا ،

ونصف على جبل قيقعان المقابل له ، حتى رأوا حراء بينهما

فقالوا : سحرنا محمد ، ثم قالوا : إن كان سحرنا فإنه لا يستطيع أن يسحر الناس كلهم!!

فقال أبو جهل:اصبروا حتى تأتينا أهل البوادي فإن أخبروا بانشقاقه فهو صحيح ، وإلا فقد سحر محمد

أعيننا ، فجاؤوا فأخبروا بانشقاق القمر

فقال أبو جهل والمشركون :هذا سحر مستمر أي دائم

فأنزل الله : (اقتربت الساعة وانشق القمر* وإن يروا آية يعرضوا ويقولوا سحر مستمر* وكذبوا واتبعوا أهواءهم وكل أمر مستقر* ولقد جاءهم من الأنباء مافيه مزدجر* حكمة بالغة فما تغني النذر* فتول عنهم..) "

إذا أتممت القراءة صل على خير الأنام

اللهم صل على محمد وال محمد.

author-img
كوكب المنى

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent