تحميل وقراءة كتاب جغرافية مصر السياحية pdf | د.محمد فتحي

 

تحميل وقراءة كتاب جغرافية مصر السياحية pdf | د.محمد فتحي

تحميل وقراءة كتاب جغرافية مصر السياحية pdf | د.محمد فتحي 

تحميل وقراءة كتاب جغرافية مصر السياحية pdf | د.محمد فتحي ، استكمالا لسلسلة تحميل كتب جغرافية pdf نقدم لكم في هذه المقالة كتاب جغرافية مصر السياحية pdf للدكتور محمد فتحي بكير محمد. 

محتويات كتاب جغرافية مصر السياحية. 

جغرافية مصر السياحية يقع في خمسة فصول ، يختص الفصل الأول منها بالمقومات الطبيعية للجذب السياحي في مصر والتي تنتظم الموقع والعلاقات المكانية ، والتركيب الجيولوجي ، وظاهرات السطح ، والأحوال المناخية ، والحياة الفطرية ، مع عرض موجز للمحميات الطبيعية في مصر ، وغاية هذا الفصل إلقاء الضوء على كل عنصر من عناصر الجغرافيا الطبيعية لمصر ذات الصلة الوثيقة بالسياحة مع إبراز العلاقات بين كل عنصر وبين الحركة السياحية ، وأنماط السياحة في مختلف مناطق مصر السياحية. 

ويتناول الفصل الثاني المقومات البشرية للجذب السياحي والتي تشمل طبيعة السكان وخصائص البيئات المحلية في مصر ، والسياسات الحكومية ، ودور المواقع الأثرية والمراكز الدينية في الجذب السياحي ، وقد ركزت دراسة السكان وخصائص البيئات المحلية على بعض خصائص السكان وتأثير البيئات الحضرية والريفية والبدوية في طبيعة الحركة السياحية الوافدة إلى مصر. 

ويعالج الفصل الثالث التسهيلات السياحية والتي تضم النقل بأنواعه المختلفة مع العناية بإبراز التوزيع الجغرافي لكل نوع في تسهيل الحركة السياحية سواء الوافدة من الخارج أو تلك الداخلية ، ثم المنشآت السياحية وتصنيفها حسب مستوياتها المختلفة وتوزيعها الجغرافي ، مع محاولة تحديد تأثير كل نوع منها في حجم الاستيعاب من الحركة السياحية، ويضم هذا الفصل أيضًا الخدمات الترويجية مثل المطاعم والكافتيريات ومنشآت الترفيه والتسلية مع الاهتمام بالتوزيع الجغرافي لكل نوع من هذه المنشآت ، وبسبب أهمية خدمات البنية الأساسية كان من الضروري إلقاء نظرة عامة عن مستوياتها مع إبراز أهم مشكلاتها وتأثير كل ذلك على السياحة في مصر. 
وتمثل الحركة السياحية المحور الثالث من محاور دراسة السياحة في أي منطقة ، واختص بدراستها الفصل الرابع ، حيث قسمت إلى حركة السياحة الدولية الوافدة إلى مصر ثم حركة السياحة الداخلية، وتناولت دراسة الحركة الدولية بالتحليل نصيب مصر من الحركة الدولية سواء بالنسبة للعالم ككل أو بين الدول العربية ، ثم تطور حجم الحركة من خلال عدة مراحل في النصف الثاني من القرن العشرين مع الإشارة إلى مصر في كل مرحلة ، ثم عرض لأهم أسواق السياحة الدولية في مصر والتي تترتب على أساس: السوق الأوروبي، السوق العربي، السوق الأمريكي، ثم أسواق المناطق الأخرى في العالم، وقد أظهرت دراسة هذه الأسواق أهم الدول التي نسهم بالحركة السياحية الوافدة من كل سوق، مع الإشارة إلى الوسائل التي تسعى إليها الدولة لتوسيع دائرة الأسواق الدولية للسياحة الوافدة إلى مصر، وألقت الدراسة أيضًا الضوء على حجم الليالي السياحية ومتوسط إقامة السائح حسب الجنسيات المختلفة، ثم موسمية. أما عن الحركة السياحية الداخلية فقد اهتمت دراستها الرئيسية في مصر، وانتهى هذا الفصل بعرض لكثافة السياحية ومستوى التدفق السياحي إلى مصر بعرض التعرف على مدى رواج صناعة السياحة والخدمات المرتبطة بها. 

أما الفصل الخامس فقد اهتم بأهم الأقاليم السياحية في مصر والتي تضم إقليم الساحل الشمالي الغربي ، وإقليم ساحل البحر الأحمر ، وإقليم جنوب سياناء ، وإقليم القاهرة الكبرى ، وإقليم الإسكندرية ، ثم إقليم مصر العليا ، مع الاهتمام بعرض أهم عوامل الجذب السياحي في كل إقليم ، وتحديد أهم ملامح الحركة السياحية ، وأنماط السياحة ، وأهم المناطق السياحية ثم مشروعات التنمية السياحية في كل منها. 

author-img
كوكب المنى

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent