الغاز الطبيعي Natural gas | الاستخدامات والتوزيع الجغرافي

 الغاز الطبيعي Natural gas | الاستخدامات والتوزيع الجغرافي

توزيع الغاز الطبيعي في العالم


الغاز الطبيعي Natural gas :-

يعد الغاز الطبيعي أحد مصادر الطاقة الحفرية في العالم ويوجد إما مصاحبًا لبئر بترول ، حيث يتكون أعلي من مستوي سطح زيت البترول ، أو يوجد بشكل منفصل ، ويعد الغاز الطبيعي أحد مصادر الطاقة المهمة والرخيصة بالعالم في الوقت الحاضر ، وقد أصبح يحتل مكانة حيوية علي خريطة الطاقة في العالم كأحد مصادر الطاقة النظيفة ، لذلك يطلق عليه اسم (الوقود النظيف) ، وللغاز مكانته المهمة كمنافس قوي للبترول لما يتميز من سهوله استخراجه ونقله واستهلاكه وقلة تكاليف العملية الإنتاجية.

أستخدامات الغاز الطبيعي:-

يستخدم الغاز الطبيعي في مجالات كثيرة منها توفير الطاقة لقطاع كبير من الصناعات الأساسية أيضًا توليد الكهرباء ، وأغراض الاستخدام المنزلي والنقل.

ولعل استخدامات الغاز الطبيعي في مجالات شتى في الكثير من دول العالم ومنها دول العالم الصناعي المتقدم يعكس أهمية الغاز ، حيث يلاحظ:-

  1. تحتل نسبة الاستخدامات المنزلية المركز الأول في الاستهلاك في غرب أوروبا وأمريكا الشمالية بنسبة 48.5% و 40% للمنطقتين علي الترتيب.
  2. تحتل نسبة الاستخدمات في الصناعة المركز الثاني بنحو 33% في أوروبا وأمريكا الشمالية.
  3. تأتي استخدام الغاز الطبيعي في توليد الكهرباء في المرتبة الثالثة بنسبة 12.5% في غرب أوروبا و 14% في أمريكا الشمالية.
  4. يستهلك ثلثي الغاز الطبيعي في اليابان في محطات توليد الكهرباء ، وتأتي الاستخدامات المنزلية في المرتبة الثانية بنسبة 22.5%.

التطور الإنتاج العالمي للغاز الطبيعي:-
يلاحظ أن هناك ارتفاعًا كبيرًا في إنتاج الغاز الطبيعي في العالم ، حيث اقترب الإنتاج من 1 تريليون متر مكعب في عام 1970 ، وتضاعف ليصل إلي 2 تريليون متر مكعب في عام 1990 ، وبلغ 3.5 تريليون متر مكعب في عام 2014 ، مما يدل علي تزايد أهمية الغاز الطبيعي في العالم ، بعد أن كان يحرق في الماضي القريب.

المناطق والدول الرئيسية المنتجة للغاز الطبيعي في العالم:-

بلغ إنتاج العالم من الغاز الطبيعي 3.5 تريليون متر مكعب عام 2014 زاد هذا الإنتاج في الوقت الحالي الكثير.

1- تأتي قارة أوروبا المركز الأول في الإنتاج العالمي ، وقد بلغ إنتاجها أكثر قليلًا من تريليون متر مكعب أي نحو 29% من الإنتاج العالمي عام 2014 ، ويأتي نحو 60% من إنتاج أوروبا من دولة روسيا ، وتحتل روسيا المرتبة الثانية عالميًا بنحو 17% من الإنتاج العالمي ، وتنتشر حقول الغاز في سهول سيبيريا ومنطقة جبل الأورال وبحر قزوين والبحر الأسود ، ومن الدول الرئيسية الأخري في أوروبا تأتي النرويج وهولندا والمملكة المتحدة وألمانيا والدنمارك ، وتنتج مجتمعة أكثر من خمس إنتاج أوروبا ، ويستخرج منهم الغاز من الحقول المتناثرة في بحر الشمال.

2- تحتل أمريكا الشمالية المركز الثاني بنحو 0.9 تريليون متر مكعب ، وهو ما يمثل 27% من الإنتاج العالمي عام 2014 ، وتحتل الولايات المتحدو المركز الأول عالميًا في الإنتاج (21% من الإنتاج العالمي) ، ويأتي منها 77% من إنتاج أمريكا الشمالية ، وتتركز حقول الغاز في السهول العظمي وجبال الأبلاش وجبال روكي وألاسكا ، وتأتي كندا في المركز الثاني بنحو 17% من إنتاج أمريكا الشمالية ، وتتركز حقول الغاز في الثلث الغربي من الأراضي الكندية ، وتنتج المكسيك فقط 6% من إنتاج أمريكا الشمالية.

3- تأتي منطقة الشرق الأوسط في المركز الثالث بنحو 0.6 تريليون متر مكعب ، أي ما يمثل 17.5 من الإنتاج العالمي عام 2014 ، وتأتي قطر في المرتبة الأولي في الشرق الأوسط والمرتبة الثالثة عالميًا ، ويبلغ إنتاجها نحو 5% من الإنتاج العالمي ، تليها إيران في المرتبة الرابعة عالميًا بنسبة 5% ثم السعودية في المرتبة الثامنة ، ومن الدول الأخري المنتجة للغاز تأتي الإمارات ، ثم مصر التي تحتل المركز 18 عالميًا بإنتاج 48.5 مليار متر مكعب عام 2014 ، أما عن أهم المناطق الجغرافية التي يستخرج منها الغاز فتتمثل في منطقة الخليج العربي ، وخليج السويس وحقول الغاز الطبيعي في شمالي الدلتا والصحراء الغربية.
4- تأتي بعد ذلك قارة آسيا بنحو 0.5 تريليون متر مكعب ، ومن الدول الرئيسية في الإنتاج تأتي الصين وإندونيسيا وماليزيا وباكستان والهند.

5- وتأتي قارة أفريقيا في المركز الخامس ، وقد بلغ إنتاجها نحو 0.2 تريليون متر مكعب ، وتعد دولة الجزائر أكبر الدول الأفريقية في الإنتاج (140 تريليون متر مكعب) ، وتحتل المركز التاسع عالميًا ، ومن الدول الرئيسية الأخري تأتي نيجيريا وليبيا .

6- يقترب إنتاج أمريكا الوسطي والجنوبية في الغاز الطبيعي من قارة أفريقيا حيث يبلغ 180 مليار متر مكعب ، ويأتي معظم الإنتاج من دول فنزويلا وبوليفيا والبرازيل وبيرو.

7- تأتي قارة أستراليا في المركز الأخير ، وقد بلغ إنتاجها نحو 0.06 تريليون متر مكعب ، وتتركز الحقول في السواحل الشرقية والغربية من القارة.

التجارة الدولية للغاز الطبيعي:-

أصبحت للغاز الطبيعي أهمية كبيرة للغاية خلال العقود الأخيرة ، وأصبحت أهميته مؤخرًا لا تقل عن أهمية البترول والفحم كمصدر من المصادر الطاقة الرئيسية في العالم ، وتدخل كميات كبيرة من الغاز الطبيعي في التجارة الدولية سواء في هيئاه الغازية عبر الأنابيب أو في هيئته المسالة ، وقد بلغ إجمالي الغاز الطبيعي الداخل في التجارة الدولية عام 2014 نحو تريليون متر مكعب ، أي ما يمثل 29% من الإنتاج العالمي للغاز الطبيعي ، وبلغت كمية الغاز الطبيعي المنقول في أنابيب ( تعبر حدود والبحار والخلجان) نحو 0.66 تريليون م3، أي نحو ثلثي الغاز الداخل في التجارة الدولية ، أما النسبة الباقية فتصدر كغاز مسال.

المصدر:-

1- أ.د.محمد صبري محسوب و أخرون (2015): الموارد الاقتصادية ، القاهرة
author-img
كوكب المنى

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent