recent
آخر الموضوعات

مقبرة توت عنخ آمون واللعنة. القصة كاملة


مقبرة توت عنخ آمون واللعنة
قصص التاريخ

سنة  1922 جه عالم الآثار والمتخصص في تأريخ مصر القديمة البريطانى هوارد كارتر عشان يقوم بحفريات عند مدخل النفق المؤدي إلى قبر رمسيس السادس في وادى الملوك ..  لاحظ وجود قبو كبير واستمر في التنقيب الدقيق لحد ما دخل للغرفة اللي بتضم ضريح توت عنخ أمون .

 على جدران الغرفة التي بتحوي الضريح  كان مرسوم رسوم رائعة بتحكي على شكل صور قصة رحيل توت عنخ أمون إلى عالم الأموات وكان المشهد في غاية الروعة

أول اللي لفت انتباههم نقوش بتقول " سيذبح الموت بجناحيه كل من يحاول أن يبدد أمن وسلام مرقد الفراعنة " لقوا  العبارة دي منقوشة على مقبرة توت عنخ آمون واللي  بعد اكتشافها حصل سلسلة من الحوادث الغريبة اللي بدأت بموت كثير من العمال القائمين بالبحث في المقبرة بدون سبب واضح و لأسباب تافهة جدا وفي ظروف غير مفهومة. 

وأي شخص كان بيحاول ينقل الآثار من مكانها كان بيتجنن أو بيموت ..  وقالوا  إن فيه عاصفة رملية قوية ثارت حول قبر توت عنخ آمون في اليوم اللي فتحوا فيه وشوهد صقر بيطير فوق المقبرة ومن المعروف أن الصقر هو أحد الرموز المقدسة لدي الفراعنة.

توت عنخ آمون رغم أنه ملوش أي قيمة تاريخية وكان حاكم ملوش انجازات .. إلا إن الملك الشاب استمد أهميته من أن مقبرته محدش مسها من اللصوص.. فوصلت لينا بعد ثلاثة وخمسين قرنا كاملين وان الملك ده هو مصدر اللعنة الفرعونية فكل اللي مسوه أو لمسوه حياتهم إنتهت 

وبدأت حكاية اللعنة بعصفور الكناري الذهبي اللي حمله كارتر معاه لما حضر للأقصر عشان كده لما اكتشفوا  المقبرة أطلقوا عليها في الأول اسم "مقبرة العصفور الذهبي".. وجه في كتاب 'سرقة الملك' للكاتب محسن محمد : كارتر لما جه القاهرة عشان يستقبل اللورد كارنارفون، مساعده كالندر  حط العصفور في الشرفة عشان يشم نسمات الهوا .. ويوم افتتاح المقبرة سمع كالندر استغاثة ضعيفة كأنها صرخة إشارة فجري وشاف ثعبان كوبرا بيمد لسانه للعصفور داخل القفص.. كالندر قدر يقتل الثعبان لكن العصفور كان مات.. وكده فهم أن 'اللعنة بدأت مع فتح المقبرة لأن ثعبان الكوبرا بيبقى موجود  علي التاج اللي بيوضع فوق راس تماثيل ملوك مصر.. ودي كانت بداية انتقام الملك من اللي أزعجوه في مرقده

مع مرور الوقت توالت اللعنات واتحولت لظاهرة خارقة للطبيعة وواحدة من الأمور الغامضة اللي أثارت الجدل واللي العلم ملقلهاش تفسير لحد يومنا ده .. في الاحتفال الرسمي بافتتاح المقبرة اللورد كارنارفون صابه حمى غامضة محدش من الأطباء لقى ليها  تفسير أو علاج .. وفي منتصف الليل بالضبط إتوفى اللورد في القاهرة.. والأغرب من ده إن الكهربا قطعت في القاهرة بدون أي سبب واضح في نفس لحظة الوفاة وصحف العالم لما كتبت عن وفاة اللورد وانقطاع الكهربا قالوا إن ده تم " بأمر الملك توت " ، وقالت بعض الصحف إن صباع اللورد إنجرح من آلة أو حربة مسمومة داخل المقبرة وإن السم قوي بدليل أنه أحتفظ بتأثيره ثلاثة آلاف سنة .. وقالت كمان إن فيه نوع من البكتيريا نما جوا المقبرة وبيحمل المرض والموت كمحاولة للتفسير .. وبعد كده إتوالت المصايب وبدأ الموت يزور جميع اللي  شاركوا في الاحتفال ، ومعظم حالات الوفاة كانت بسبب حمى غامضة مع هذيان ورجفة تؤدي للوفاة الوقتية ..وإتوفي سكرتير كارتر بدون أي سبب وبعدها انتحر والده حزنا عليه.. وفي تشييع جنازة السكرتير داس الحصان اللي كان بيجر عربية التابوت طفل صغير وقتله واتصاب كتير من اللي ساهموا في اكتشاف المقبرة بالجنون وبعضهم انتحر بدون أي سبب .. الأمر اللي حير علماء الآثار الذين ولقوا أنفسهم قدام لغز ملوش أي تفسير .

بعد كده بدأ فريق العمل برئاسة د.زاهي حواس عالم الآثار المصري في نقل مومياء الملك 'توت عنخ آمون' خارج المقبرة لدراستها بالأشعة السينية بعد أن قرر فاروق حسني وزير الثقافة وقتها أن ده يتم في مقبرته بالبر الغربي بالأقصر 
.
ولما قرروا البداية فجأة حصل عاصفة ترابية شديدة جدا غطت وادي الملوك كله.. ووقف فريق العمل عن الحركة وبصوا كلهم برعب لد.حواس اللي فهم نظراتهم وقالهم بزعيق "مافيش حاجة.. مافيش لعنة فراعنة.. أول ما تنتهي العاصفة نشتغل فورا" 
وانتهت العاصفة ورجع العمال والباحثين يكملوا اللي هيعملوه.. خرجوا الموميا من المقبرة لتركيب جهاز الاشعة السينية وده جهاز في غاية الدقة أرسلته لينا جمعية 'ناشيونال جيوجرافيك' الأمريكية.. وفجأة اتوقف الجهاز عن العمل لمدة ساعة ونص وده كان غريب جدا لأن الجهاز جديد .
وبدأت نظرات العاملين للدكتور زاهي تزيد  لكنه قرر انه يتجاهل نظراتهم ويكمل في اللي بيعمله عشان يكتشف غموض مصرع الملك توت عنخ آمون وهو شاب محصلش عشرين سنة واللي  بيمثله الكشف ده من أهمية وإضافة تاريخية كبيرة .

وفجأة رن جرس التليفون المحمول في جيب د.زاهي وكان صوت أخته بتعيط بحرقة وبتقوله : جوزي مات 
قرر انه يسافر لبلده دمياط عشان يشارك في جنازة زوج اخته وصديق عمره .
وقبل ما يركب عربيته اتصل بالوزير فاروق حسني عشان يبلغه بسفره لحضور الجنازة.. رد عليه سكرتيره وقاله : سيادة الوزير حس بإرهاق مفاجيء وعدم انتظام لضربات القلب.. وقرر الدكتور دخوله مستشفي القلب بمدينة اكتوبر  

الغريب ان العالم بدأ يعترف بوجود لعنة للفراعنة مع اكتشاف مقبرة توت عنخ آمون في البر الغربي بالأقصر عام 1922 والمهتمون بالآثار بيقولوا ان ملوك الفراعنة كانوا بيكتبوا  امام مقابرهم تحذير شديد اللهجة من وجود لعنة هتصيب كل اللي يقرب من الموميا المدفونة او الكنوز والاموال والمأكولات الموجودة معاه في رحلته الابدية للخلود.. وفي سنة 1977 تولي الاثري محمد مهدي رئاسة هيئة الآثار ووافق علي أنه يسافر معرض لكنوز توت عنخ آمون في اوروبا ووقع العقد وبعد ما خرج من مكتبه في ميدان التحرير خبطته عربية ومات في ساعتها  واللي تولى بعده جاله ازمة قلبية يوم موافقته علي سفر الكنوز لأوروبا
google-playkhamsatmostaqltradent