U3F1ZWV6ZTIxMzgzNDc4MzQ4X0FjdGl2YXRpb24yNDIyNDUzMDg1MTg=
recent
حصريات

التأثيرات الجيولتيكية للعولمة على الوطن العربي

التأثيرات الجيولتيكية للعولمة على الوطن العربي




رسالة يتقدم بها

مثنى مشعان خلف المزروعي


إلـى مجلس كلية الآداب جامعة بغداد وهي جزء من متطلبات

نيل درجة ماجستير آداب في الجغرافية



إشــراف

الأسـتاذ الـدكتور

صبري فارس الهيتي


1423 هـ - 2002 م





المستخلص 

  بحث في هذه الرسالة (التأثيرات الجيولتيكية للعولمة على الوطن العربي) اتجاهات العولمة وتعرضنا لشموليتها ولمحاذيرها ومساوئها التي تعد من أهم التحديات التي تواجه الوطن العربي خاصة والدول النامية عامة. لتحديد حجم تأثير هذه الظاهرة في الحاضر والمستقبل. وتم تقديم اقتراحات حول سبل مواجهة هذا التأثير. 

  وفي نطاق تحليلنا لهذه الظاهرة أتبعنا خطوات عديدة وجدنا أنها كانت كفيلة بتغطية الموضوع في جوانبه كافة وبالتالي أوصلتنا الى استنتاجات وتوصيات علمية لمواجهة الآثار السلبية، وتنعكس بالتالي على الأوضاع الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والثقافية للوطن العربي. ويمكن تلخيص الخطوات في الآتي:ـ 

1ـ تم شرح وتفسير مفهوم العولمة ومفهوم الجيوبولتكس، وهذا سهل لنا إيجاد علاقة تفاعلية بين المفهومان اللذان يؤثر كل واحد منهما بالأخر، وقد تم ذلك في الفصل الأول. 

2ـ تم بحث الواقع الاقتصادي العربي مفصلا وحسب القطاعات وتم التركيز على السنوات الأولى من عقد التسعينات كونها السنوات التي ظهرت فيها العولمة ونهاية التسعينات. ومن خلال المقارنة بينهما تبين مدى حجم تأثير العولمة على الاقتصاد العربي. وتم ذلك في الفصل الثاني. 

3ـ أن للعولمة متغيرات كثيرة. لكن في هذه الدراسة تم التركيز على أربعة متغيرات ولكل متغير تأثير على جانب أكثر من بقية الجوانب، فالشركات متعددة الجنسية ومنظمة التجارة الدولية تؤثر في الجانبين الاقتصادي والسياسي، أما الانترنيت والقنوات الفضائية فإن تأثيرها يبرز في الجانبين الثقافي والاجتماعي، وبالرغم من ذلك يبقى لكل متغير تأثيره الكبير على المجالات كافة سواء الاقتصادية أم السياسية أم الاجتماعية أم الثقافية. وتم دراسة كل متغير دراسة متأنية بينا فيها مفهوم المتغير وتأثيره على العالم والوطن العربي. 

4ـ لقد تم دراسة أساليب مواجهة العولمة في الوطن العربي وسبل تفعيلها لتؤدي الدور المناسب لمواجهة العولمة، الذي أصبح لابد من مواجهته لأنه يهدد الوجود العربي، اقتصاديا، سياسيا، اجتماعيا وثقافيا. 

5ـ أوردنا الاستنتاجات التي تراءت لنا بعد تحليلنا لظاهرة العولمة وتفسيرنا لما توصلنا اليه، ومن ثم أتبعنا ذلك ببعض المقترحات التي نرى بأنها مهمة جدا، إذا ما كنا نأخذ على محمل الجد في الوطن العربي التصدي للأخطار الناجمة عن ظاهرة العولمة بأسلوبها الغربي الأمريكي الحالي. 

   ختاما يجب أن يتصدى المختصون والباحثون والدارسون ومعهم الأنظمة الحاكمة والشعب بكامله، للآثار السلبية للعولمة، وفرض العولمة التي نريد والتي يمكن ان نسميها (العوربة) على غرار العولمة والأوربه والأسلمة، والتي نحقق فيها العدل والحرية والمساواة.

Abstract 

  This research studies the geoplitic effects of the globulization on the Arab Homeland, it also deal with the trends of the globulization and our exposure to its comprehen. Siveness and its demerits which can be considered as the most important challeng at tack our Arab Homeland. Spesifically and the developing countries generally. The study spesifies and deternine the shape of these effects nowadys and in the future time. It introduced suggestion by which we face these effects. 

   In an attempt to analyse such phenomenon, we followed many steps to cover this subjects in all its sides, conseguently we reached into many recommendations to face the negative effects of this phenomenon on the cultural, social, political and economical situations of the Arab Homeland. 

  These steps con be summerised as follow: 

1- we explained the concept of globalization and the concept of geopolitics which helped us to find the interrelated relation ship between these two concepts. This explanation was introduced in the first chapter of this research. 

2- This study deals with the Arabian economical reality in details and emphasis has been given to the first years of the nineties which is considered the years in which these concepts existed. The study also introduced comparison of the range of the effects of the globalization this was introduced in the second chapter of this study. 

3- There are many variables for the concept of globalization. We emphasized four of these variables in this study. We discussed the effects of each variable and the effect of each one on the other variable. Such as the variant nationalities companies, the international trade organization which effects the economical political situation while, the internet and the satellite effects the social and the cultural situation. Although each one has it’s own effects, political and economical fields. Each variable has been studies carefully and has been explained in a way shows it’s effect on the world and the Arab Homeland. 

4- The styles by which we fale this phenomenon was studied such styles which help to control on this phenomenon in the Arab Homeland and the way by which we face the threatens of the globalization culturally, socially, politically and economically. 

5- We introduced the conclusions which we four dsutable after we analysed the phenomenon of the globalization. After the conclusion we introduced some important suggestions (serious suggestion) we find them necessary to be followed to stop and control the dangers produced by the phenomenon of globalization in its present American western style. 


   Finally, specialists, researcher and the gounern rigenes should resist the negative effects of the globalization we need like Arabianisation or Islamicisation by which we achieve the justics and freedom. 



المحتويات

الصفحة

ـ الشكر والتقدير

ت

ـ المحتويات

ث

ـ فهرس الجداول

ح

ـ فهرس الأشكال والخرائط

خ

ـ المقدمة
1
الفصل الأول: العولمة والجبوبولتيكس.

5ـ26

ـ مفهوم العولمة
8
ـ مفهوم الجيوبولتيكس
17
ـ المنظور الجيوبولتيكي للعولمة
21
الفصل الثاني: الوطن العربي ومظاهر العولمة

27ـ74

ـ التطور السياسي للعلاقات العربية
27
ـ الواقع الاقتصادي العربي.
36
ـ حجم التبادل التجاري العربي.
49
ـ التبادل التقاني العربي.
66
الفصل الثالث: مؤثرات العولمة على الوطن العربي.
75-118
ـ الشركات متعددة الجنسية وأثرها على الوطن العربي.
75
ـ منظمة التجارة الدولية وأثرها على الوطن العربي.
86
ـ الإنترنت والبث الفضائي وأثره على الوطن العربي.
92
ـ تأثير العولمة على الوطن العربي.
114
الفصل الرابع: أساليب مواجهة العولمة في الوطن العربي.
120-178
ـ التكامل الاقتصادي العربي.
120
ـ النظام الإقليمي للجامعة العربية.

127
ـ المناهج في المدارس والجامعات
133
ـ دور المنظمات والجمعيات العلمية والمهنية.
139
الخاتمة
151-157
الاستنتاجات.
151
التوصيات
154
المستخلص
156
الملاحق.
158-164
المصادر.
165-178
Abstract

A - B



الخاتمة

 الاستنتاجات
من خلال دراستنا للتأثيرات الجيوبلتيكية للعولمة على الوطن العربي، التي سلطنا فيها الضوء على مفهوم العولمة وعلاقتها بالجيوبولتيكس، والواقع الاقتصادي العربي ومظاهر العولمة المؤثرة فيه، وأساليب مواجهتها، فإننا نشير هنا الى بعض الاستنتاجات:ـ
1ـ أن العولمة ظاهرة بدأت في القرن الخامس عشر مع اكتشاف كريستوفر كولومبس العالم الجديد سنة 1492م، حيث قرب هذا الاكتشاف بين القارات وبين الدول، تميزت بمحاولة الدول الكبرى توسيع نفوذها وبسط سيطرتها على العالم. والعولمة لم تظهر بالشكل الحالي إلا بالعقد الأخير من القرن العشرين، لاسيما بعد انهيار الاتحاد السوفيتي السابق عام 1991 وإطلاق ما سمي بـ (النظام الدولي الجديد) من قبل الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش في محاولة منه للهيمنة على العالم.
2ـ شهدت ظاهرة العولمة العديد من التناقضات فأختلف البعض في تسميتها وفي تعريفها وفي نشوئها وهل هي قدر محتوم لا يمكن مواجهته أو يمكن مواجهتها وتلافي أثارها. وقد خرجت هذه الدراسة بتعريف للعولمة مفاده أنها نظام سياسي اقتصادي اجتماعي تروج له الولايات المتحدة الأمريكية كي تعزز نفوذها الدولي من خلال قضائها على السيادة الوطنية للدول واختراقها بواسطة الشركات متعددة الجنسية والانترنيت والبث الفضائي ومن خلال المؤسسات العابرة للقومية (البنك الدولي، صندوق النقد الدولي ومنظمة التجارة الدولية).
3ـ أن للعولمة علاقة تفاعلية مع الجيوبولتيكس حيث أنها تقضي على حدود الدولة وعلى علاقاتها الاقتصادية والستراتيجية فأصبحت قوة الدولة تقاس بإمكاناتها الاقتصادية أولا في ظل العولمة.
4ـ لقد تأثر الاقتصاد العربي كثيرا بظاهرة العولمة وتغيراتها حيث لا تستهدف الوطن العربي كأمة، بل تستهدفه مجموعة من اقتصادات قطرية نامية متناثرة ومتباينة من حيث مواردها الطبيعية وقدراتها الإنتاجية الذاتية ومتباينة أيضا من حيث ارتباطاتها بالقوى الاقتصادية الدولية واستعدادها للتأقلم مع المستجدات المتواترة على الساحة الاقتصادية الدولية.
5ـ أن للعولمة الكثير من المتغيرات، لكن تبقى الشركات متعددة الجنسية ومنظمة التجارة الدولية أهم هذه المتغيرات، فالشركات متعددة الجنسية بأجهزتها القوية ونفوذها الواسع أضعفت نفوذ الدولة وسيطرت على القرار الاقتصادي فيها، وأصبحت هي المتحكم بمتطلبات السوق الذي تسيره بحسب احتياجاتها. أما منظمة التجارة الدولية التي سهلت عمل الشركات متعددة الجنسية من خلال إلغاء القيود التي تضعها الدولة لحماية اقتصادها الوطني، كان لها أثر كبير في تزايد التركيز في الأسواق العالمية حيث هيمنت الدول الصناعية على مجريات الاقتصاد الدولي، وقللت من سيطرة الدولة على اقتصادها من خلال فتح حدودها لانتقال عمليات الإنتاج والتوزيع دون قيود مرئية.
6ـ تأثرت الدول العربية المنظمة الى منظمة التجارة الدولة سلبيا، لأن ذلك قد زاد من درجة الانكشاف الاقتصادي لها على العكس من الدول التي لم تنظم الى هذه المنظمة.
7ـ يعد الانترنيت درسا عمليا يمكن الاستفادة منه من خلال تقديمه للمعلومات وسهولة الاتصال والخدمة الفضائية، ولكن السلبي فيه أن المعلومة يمكن أن تكون موجهة لتخدم أهدافا غير إنسانية، وحيث انه لا يمكن التحكم بها فهي مجال خصب لبث الأوبئة والأمراض الاجتماعية والأخلاقية، فهي يمكن ان تبث ما يمكن اعتباره معاديا للقيم الأخلاقية السائدة في المجتمعات المؤمنة العربية والإسلامية وغيرها في أنحاء العالم وبالذات من الولايات المتحدة الأمريكية.
8ـ يمكن وضع معالجات للسلبيات الناتجة عن الانترنيت ووضع هذه الشبكة لخدمة قضايا الأمة العربية والإسلامية لأنها إذا ما استغلت فإنها ستقدم فوائد قيمة في مجال نشر الحضارة العربية والإسلامية، وكذلك في مجال البحث العلمي الذي تصب مخرجاته في صالح الأمتين العربية والإسلامية.
9ـ أن للقنوات الفضائية سلبيات كثيرة على السلوك الاجتماعي الفردي والجماعي وفي الثقافة الوطنية والقومية فهي تعمل على محو الهوية الوطنية انطلاقا من تعميم النموذج الذي تريده القوى القادرة على الضخ الأوسع والأجمل شكلا وبالذات الولايات المتحدة الأمريكية. ولها أيضا تأثيرات سياسية حيث إنها قد تخلق أشكالا ومواقف حرجة من خلال أخبار وموضوعات لا يراد لها الذيوع على المستوى الرسمي فضلا عن إنها تضع ظواهر معينة في بؤرة الاهتمام السياسي أو تحويل أخرى عن مواقعها أو عن موضوعاتها الأساسية الى مواقع وموضوعات بديلة.
10ـ لقد زادت القنوات الفضائية من قدرة الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوربي لاستغلال البث الفضائي للإعلان والترويج التجاري للربح الاقتصادي مع سلب حق الدول والشعوب الأخرى الأقل قدرة على الإنتاج وعلى فرض الإعلان عن منتجاتها.
11ـ إن العولمة ليست كما يقول البعض قدرا محتوم لا يمكن مواجهته بل على العكس من ذلك يمكن مواجهتها وتخفيف انعكاساتها السلبية على الشعوب.
12ـ إن للعولمة تأثيرات سلبية كثيرة على الوطن العربي يمكن مواجهتها من خلال تفعيل آليات التكامل الاقتصادي العربي والنظام الإقليمي للجامعة العربية، وتنشيط دور التربية ومناهجها في تحصين الناشئة وطلبة الجامعات وتنشيط دور المنظمات والجمعيات المهنية والعلمية.



التوصيات
مما ورد في ثنايا هذه الرسالة، وبعد أن تم تحديد أهم الاستنتاجات، وظهور العديد من السلبيات لذا اصبح من الضروري وضع عدد من المقترحات التي يمكن من خلالها تقليل مخاطر العولمة وآلياتها، وهي:
1ـ أن ظاهرة العولمة ما زالت تحتاج الى الدراسات العلمية من قبل المختصين في الوطن العربي، وفي الاختصاصات كافة لتحديد مخاطرها على كل مفصل من مفاصل الحياة.
2ـ من الضروري أن يناضل المختصون والمسؤولون والمواطنون في المجتمع العربي ومعهم المجتمعات النامية، من أجل فرض العالمية التي يريدون، التي تخدم العلم والمعرفة والمصالح المتبادلة التي تخدم الإنسانية جمعاء من دون سيطرة أو هيمنة القوى العظمى سياسيا واقتصاديا كما يريدون من العولمة.
3ـ ضرورة السعي لقيام التكتل الاقتصادي العربي المرتكز على مبدأ تكافؤ الفرص، وتكون الخطوة الأولى في تفعيل قرار الدول العربية على إقامة المنطقة العربية الحرة الكبرى ودخول الدول العربية في الاتفاقيات الثنائية لإنشاء مناطق تجارة حرة فيما بينها.
4ـ ضرورة قيام مؤسسات عربية عملاقة للاستثمار في الدول العربية لجذب الاستثمارات العربية بدلا من توجهها للدول الغربية مع تطوير الأنظمة المالية العربية التي يمكن أن تلعب دورا إيجابيا في تحقيق الأهداف الاقتصادية العربية في ظل العولمة.
5ـ العمل على زيادة حجم التبادل التجاري بين الدول العربية وتشجيع استخدام الأيدي العاملة العربية والوقوف بوجه استخدام الأيدي العاملة الأجنبية.
6ـ السعي الى إقامة السوق العربية المشتركة ومن ثم خلق التكامل الاقتصادي العربية الذي من الممكن أن يكون النواة الرئيسة لبناء الوحدة العربية المنشودة.
7ـ حماية الاقتصاد العربي من توغل الشركات متعددة الجنسية والتهام المصالح التجارية العربية ولاسيما عند دخولها لأسواقها بالاستثمارات الهائلة مع حريتها بتحريك رأس المال الأمر الذي يجعلها تتحكم بالأسواق المالية بشكل قوي ومؤثر.
8ـ التدرج في انفتاح الأسواق الوطنية أمام قوى السوق العالمي للإمكانات المتاحة حتى لا تسيطر تلك القوى على السوق الوطنية وتصبح الدول غير قادرة على ضمان وقوف إنتاجها المحلي أمام المنتجات الأجنبية.
9ـ أخذ ترتيبات معينة من شأنها أخذ ما يناسبها من الثقافة العالمية مع الحفاظ على جوهر الثقافة والتراث العربيين والقومية العربية.
10ـ ضرورة العمل على الحفاظ على الهوية الفكرية الوطنية للدولة وثقافتها القومية ومواجهة أساليب العولمة الثقافية التي ينتج عنها تجريد الأفراد من ثقافتهم والتوجه للثقافة العالمية التي تتميز بالإبهار.

فهرست المصادر
أولا: الكتب العربية والمترجمة
1ـ أمين، جلال أحمد، المشرق العربي والغرب، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 1983.
2ـ أمين، سمير، في مواجهة أزمة عصرنا، سيناء للنشر، القاهرة، 1997.
3ـ بركات، حليم، المجتمع العربي في القرن العشرين، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 2000.
4ـ بريجنسكي، زبغنيو، رقعة الشطرنج الكبرى، ترجمة أمل الشرقي، الأهلية للنشر والتوزيع، عمان، 1990.
5ـ ـــــــ، الفوضى، ترجمة مالك فاضل، الأهلية للنشر والتوزيع، عمان، 1998.
6ـ البكري، أياد شاكر، عام 2000 حرب المحطات الفضائية، دار الشروق للنشر والتوزيع، عمان، 1999.
7ـ بلقزيز، عبد الأله، العولمة والممانعة، منشورات رمسيس، الرباط، 1998.
8ـ بيرتلس، جاري واخرون، جنون العولمة، ترجمة كمال السيد، مركز الأهرام للترجمة والنشر، القاهرة، 1999.
9ـ تشومسكي، نعوم، النزعة الإنسانية العسكرية الجديدة، ترجمة أيمن حنا حداد، دار الآداب للنشر والتوزيع، بيروت، 2001.
10ـ ثرو، لستر، مستقبل الرأسمالية، ترجمة فالح عبد القادر حلمي، بيت الحكمة، بغداد، 1999.
11ـ الجابري، محمد عابد، المسألة الثقافية، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 1994.
12ـ جرجس، فواز، النظام الإقليمي العربي والقوى الكبرى، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 1997.
13ـ حسين، عبد الرزاق عباس، الجغرافية السياسية مع التركيز على المفاهيم الجيوبولتيكية، مطبعة أسعد، بغداد، 1976.
14ـ حلباوي، يوسف، التقانة في الوطن العربي مفهومها وتحدياتها، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 1992.
15ـ الحمش، منير، العولمة ليست الخيار الوحيد، الأهالي للنشر والطباعة والتوزيع، دمشق، 1998.
16ـ الخضيري، محسن أحمد، العولمة: مقدمة في اقتصاد وإدارة عصر اللادولة، مجموعة النيل العربية، القاهرة، 2000.
17ـ الدحااني، احمد صدقي، واخرون، التحديات الشرق، أوسطية الجديدة في الوطن العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 2000.
18ـ الرياش، سليمان واخرون، التكامل الاقتصادي العربي الواقع والآفاق، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 1998.
19ـ زلوم، عبد الحي يحيى، نذر العولمة، المؤسسة العربية للدراسات والنشر، بيروت، 1999.
20ـ سعد الدين، إبراهيم، صورة المستقبل، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 1992.
21ـ سعيد، محمد السيد، الشركات العابرة القومية ومستقبل الظاهرة القومية، سلسلة عالم المعرفة رقم 107، المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، الكويت، 1986.
22ـ سبرو، دون ادلمان، سياسات العلاقات الاقتصادية الدولية، ترجمة خالد قاسم، مركز الكتاب الأردني، عمان، 1987.
23ـ سيف الدولة، عصمت، هذه المعاهدة، دار المسيرة، بيروت، 1980.
24ـ شليم، أفي، الحائط الحديدي، ترجمة ناصر عفيفي، مؤسسة روز اليوسف، القاهرة، 2001.
25ـ شومان، نعيمة، العولمة في النظم التكنولوجية الحديثة والتفتيش عن طريق بديل، مؤسسة الرسالة للطباعة والنشر، بيروت، 1998.
26ـ الشويهدي، فرج محمد، استراتيجية تطوير التربية العربية، الدار الجماهيرية للنشر والتوزيع، طرابلس، 1999.
27ـ عبد الله، إسماعيل صبري ، العرب وتحديات النظام العالمي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 1999.
28ـ عبد الرحمن، أسامة، تنمية التخلف وإدارة التنمية، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 1997.
29ـ عبد الوهاب، عبد المنعم وصبري فارس الهيتي، الجغرافية السياسية، دار الكتب للطباعة والنشر، جامعة الموصل، 1976.
30ـ عبد الوهاب، عبد المنعم، جغرافية العلاقات السياسية، منشورات مؤسسة الوحدة للنشر والتوزيع، الكويت، 1977.
31ـ العزي، غسان، سياسة القوة: مستقبل النظام العالمي والقوى العظمى، مركز الدراسات الاستراتيجية والبحوث والتوثيق، بيروت، 2000.
32ـ العظم، صادق جلال وحسن حنفي، ما هي العولمة، دار الفكر المعاصر، بيروت، 1999.
33ـ العيسوي، ابراهيم، العولمة والتنمية العربية، مؤسسة عبد الحميد شومان، عمان، 1999.
34ـ ــــــ، الغات وأخواتها، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 2001.
35ـ غليون، برهان وسمير أمين، ثقافة العولمة وعولمة الثقافة، دار الفكر، دمشق، 1999.
36ـ فريدمان، توماس ل، السيارة ليكساس وشجرة الزيتون محاولة لفهم العولمة، ترجمة ليلى زيدان، الدار الدولية للنشر والتوزيع، القاهرة، 2000.
37ـ فضه، محمد إبراهيم، مشكلات العلاقات الدولية: دور الشركات العالمية في السياسة الخارجية، مطابع الجمعية الملكية، عمان، 1981.
38ـ القصاب، نافع واخرون، الجغرافية السياسية، دار الكتب للطباعة والنشر، بلا تاريخ.
39ـ قبرصي، عاطف عبد الله، التنمية البشرية المستديمة في ظل العولمة، الأمم المتحدة، نيويورك، 2000.
40ـ قرم، جورج، العرب وتحديات النظام العالمي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 1999.
41ـ فيلفد، رسل هـ وأنزل بيرسي، الجيوبلتيكا، ترجمة يوسف مجلي ولويس إسكندر، الكرنك للنشر والتوزيع، القاهرة، 1942.
42ـ قنان، جمال، نظام عالمي جديد أم سيطرة استعمارية جديدة، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 1999.
43ـ كنعان، طاهر حمدي وآخرون، هموم اقتصادية عربية، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 2001.
44ـ كيسنجر، هنري، هل تحتاج أمريكا إلى سياسة خارجية نحو دبلوماسية للقرن الحادي والعشرين، ترجمة عمر الأيوبي، دار الكتاب العربي، بيروت، 2002.
45ـ مارتن، هانس بيتر وهارالد شومان، فخ العولمة، ترجمة عدنان عباس علي، سلسلة عالم المعرفة رقم 238، المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، الكويت، 1998.
46ـ محمود، صباح، الأمن القومي العربي، دار الموقف العربي، القاهرة، بلا تاريخ.
47ـ مرسي، فؤاد، الرأسمالية تجدد نفسها، سلسلة عالم المعرفة رقم 147، المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، الكويت، 1990.
48ـ مطر، جميل وعلي الدين هلال، النظام الإقليمي العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، ط7، 2001.
49ـ هدسون، جون ومارك هرندر، العلاقات الاقتصادية الدولية، ترجمة طه عبد العليم منصور ومحمد عبد الصبور، دار المريخ للنشر، الرياض، 1987.
50ـ هنتنغتون، صموئيل، صراع الحضارات، ترجمة طلعت الشايب، 1998.
51ـ هيرست، بول وجراهام طومبسون، ما العولمة، ترجمة فالح عبد الجبار، سلسلة عالم المعرفة رقم 273، المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، الكويت، 2001.
52ـ هيكل، محمد حسنين، أزمة العرب ومستقبلهم، دار الشروق، القاهرة، 1997.
53ـ هيكل، محمد حسنين، حرب الخليج وأوهام القوة والنصر، مركز الأهرام للترجمة والنشر، القاهرة، 1992.
54ـ اليحياوي، يحيى، العولمة: أية عولمة، أفريقيا الشرق للطباعة والنشر، بيروت، 1999.

ثانيا: الدوريات
1ـ ابراشي، إبراهيم، حدود النظام وأزمة الشرعية في النظام الدولي الجديد، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 158، 1994.
2ـ الأطرش، محمد، تحديات الاتجاه نحو العولمة الاقتصادية، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 260، 2000.
3ـ أمين، سمير، العولمة والدولة، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 228، 1998.
4ـ البطاوي، حسين علي، العولمة وأثرها على الأمن القومي العربي، أوراق ستراتيجية، قسم الدراسات الاستراتيجية، مركز الدراسات الدولية، جامعة بغداد، العدد 10، 1999.
5ـ البياتي، هلال عبود، الإنترنت والوطن العربي، مجلة دراسات وبحوث الوطن العربي، مركز دراسات وبحوث الوطن العربي، الجامعة المستنصرية، العدد 8/9، 2000.
6ـ التير، مصطفى عمر، الهوية الثقافية العربية والتعليم العالي، مجلة الفكر العربي، بيروت، العدد 97، 1999.
7ـ الجابري، محمد عابد، العولمة والهوية الثقافية: عشر أطروحات، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 228، 1998.
8ـ الجعفري، ماهر، التربية العربية بين ثوابت القيم وتحديات الاختراق، مجلة دراسات اجتماعية، بيت الحكمة، بغداد، العدد 9، 2001.
9ـ حجازي، احمد مجدي، العولمة وتهميش الثقافة الوطنية، مجلة عالم الفكر، الكويت، المجلد 28، العدد 2، 1999.
10ـ حجازي، مصطفى، العولمة والتنشئة المستقبلية، مجلة العلوم الإنسانية، البحرين، العدد 2، 1999.
11ـ حسن، محمود شمال، نحن والبث الفضائي، مجلة دراسات اجتماعية، بيت الحكمة، بغداد، العدد 2، 1999.
12ـ حماد، مجدي، نحو استراتيجية وخطة عمل للصراع العربي الصهيوني، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 243، 1999.
13ـ الحمش، منير، النظام العولمي الجديد وموقع المشروع الصهيوني فيه، مجلة الفكر السياسي، اتحاد الكتاب العرب، دمشق، العدد 11/12، 2001.
14ـ الخالدي، ذكاء مخلص، العولمة: المفاهيم والمتطلبات، المجلة الاقتصادية السعودية، العدد 3، 1999.
15ـ خصور، رسلان وسمير حسن، مستقبل العولمة، سلسلة أبحاث قضايا راهنة، المركز العربي للدراسات الاستراتيجية، دمشق، العدد 7، 1998.
16ـ خلوصي، ناطق، الإنترنت شبكة معلومات العالم، الموسوعة الصغيرة، دار الشؤون الثقافية العامة، وزارة الثقافة والإعلام، العدد 425، 1999.
17ـ الداقوقي، ابراهيم، الإعلام التركي بين الحرية والارهاب، مجلة قضايا دولية، العدد 363، 1996.
18ـ الدويكات، قاسم، المجالات التطبيقية للجغرافية السياسية، مجلة الجمعية الجغرافية العراقية، العدد 34، 1997.
19ـ رضا، محمد جواد، العرب في القرن الحادي والعشرين، تربية ماضوية وتحديات غير قابلة للتنبؤ، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 230، 1998.
20ـ الرمضاني، مازن، العلاقات العربية الأوربية والمستقبل، مجلة أم المعارك، بغداد، العدد 21، 2000.
21ـ سعيد، عبد المنعم، العلاقات الأمريكية العربية: الماضي والحاضر والمستقبل، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 118، 1988.
22ـ صالح، غانم محمد، الرؤية القومية في مواجهة التحديات، مجلة دراسات اجتماعية، بيت الحكمة، بغداد، العدد 8، 2001.
23ـ الصالحي، نجدت قاسم، المناهج التربوية العربية، مجلة دراسات اجتماعية، العدد 9، 2001.
24ـ الطاهي، نور الدين، قراءة في كتاب الخطاب الإصلاحي التربوي بين أسئلة الأزمة وتحديات التحول الحضاري، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 270، 2001.
25ـ طوالبه، حسن محمد، أثر الفضائيات في التماسك الاجتماعي العربي، مجلة دراسات اجتماعية، بيت الحكمة، بغداد، العدد 8، 2001.
26ـ عبد الله، إسماعيل صبري، الكوكبة الرأسمالية في مرحلة ما بعد الإمبريالية، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 222، 1997.
27ـ عبد الله، عبد الخالق، كيفية التعامل مع العولمة، مجلة البحرين الثقافية، البحرين، العدد 26، 2000.
28ـ عبد الدائم، عبد الله، التربية والقيم الإنسانية في عصر العلم والتقانة والمال، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 230، 1998.
29ـ عبد الدائم، عبد الله، مستقبل الثقافة العربية والتحديات التي تواجهها، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 260، 2000.
30ـ عبد الغني، جاسم محمد، التغيرات العالمية وانعكاساتها على الوطن العربي، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 139، 1990.
31ـ عبيد، نايف علي، القرية الكونية: واقع أم خيال، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 260، 2000.
32ـ  ـــــــ، العولمة والعرب، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 221، 1997.
33ـ عتريس، طلال، المناظرة حول العولمة، مجلة شؤون الأوسط، مركز الدراسات الاستراتيجية والبحوث والتوثيق، بيروت، العدد 71، 1998.
34ـ عزت، عبد الوهاب، الشركات متعددة الجنسية، مجلة الجامعة، جامعة الموصل، العدد 9/10، 1982.
35ـ عساف، نزار ذياب، التجارة العربية وتحديات العولمة، مجلة الحكمة، بيت الحكمة، بغداد، العدد 16، 2000.
36ـ العلي، طه أحمد، العولمة والنظام التعليمي في الوطن العربي، مجلة دراسات اجتماعية، بيت الحكمة، العدد 9، 2001.
37ـ علي، عبد المنعم السيد، التكامل الاقتصادي العربي والنظام الشرق اوسطي، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 214، 1996.
38ـ العلوان، عبد الصاحب، التكامل الاقتصادي العربي والأمن القومي، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 267، 2001.
39ـ العياري، الشاذلي، الوطن العربي ومظاهر العولمة: الوهم والحقيقة، مجلة المنتدى، منتدى الفكر العربي، عمان، المجلد 12، العدد 145، 1997.
40ـ عماد، عبد الغني، التكامل الاقتصادي والسوق العربية المشتركة، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 250، 1999.
41ـ العمار، منعم، العلاقات العربية ـ العربية والتمسك بمفهوم السيادة، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 177، 1993.
42ـ فهمي، عبد القادر محمد، روسيا الاتحادية والوطن العربي، سلسلة المائدة الحرة، بغداد، العدد 20، 1998.
43، فوزي، سميحة السيد، النظام العالي الجديد وانعكاساته الاقتصادية على الوطن العربي، مجلة البحوث والدراسات العربية، العدد 2، 1994.
44ـ القضاة، محمد فلاح، أثر البرامج التلفزيونية المستوردة على الشباب الجامعي، مجلة دراسات، الجامعة الأردنية، المجلد 26، العدد 1، 1999.
45ـ القليبي، الشاذلي، مهام جديدة للعمل العربي المشترك، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 247، 1999.
46ـ لاتوش، سيرج، العولمة ضد الأخلاق، ترجمة عفيف عثمان، مجلة شؤون الأوسط، العدد 71، 1998.
47ـ محمد، ثامر كامل، آليات العولمة ومستقبل الدولة في الوطن العربي، مجلة قضايا سياسية، المجلد الأول، العدد 2، 2000.
48ـ مسلم، طلعت، الإمكانات العسكرية العربية، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 252، 2000.
49ـ مسلم، مجبل لازم، الإنترنت ومجالات استخدامها في المكتبات ومراكز المعلومات، جريدة الرأي، المؤسسة الصحفية الأردنية، العدد 10563، الأربعاء 11 آب 1999.
50ـ معروف، خلدون ناجي، السلوك السياسي الأمريكي والصراع الصهيوني، سلسلة المائدة الحرة، بيت الحكمة، العدد 19، 1998.
51ـ المياح، علي محمد، السياسة الروسية والموقع الجغرافي العربي، سلسلة المائدة الحرة، بيت الحكمة، العدد 20، 1998.
52ـ النجار، باقر سلمان، العرب والعولمة، مجلة البحرين الثقافية، البحرين، العدد 26، 2000.
53ـ نعومكين، فيتالي، العولمة وتأثيراتها على الدول النامية، مجلة الحكمة، بيت الحكمة، بغداد، العدد 15، 2000.
54ـ الهيتي، صبري فارس، مشكلات المياه في الوطن العربي، مجلة دراسات اجتماعية، بيت الحكمة، بغداد، العدد 6، 2000.
55ـ الهيتي، هادي نعمان، مدى تأثير القنوات الفضائية على المجتمع العربي، مجلة الإذاعات العربية، اتحاد إذاعات الدول العربية، تونس، العدد 4، 1996.
56ـ هيجوت، ريتشارد، العولمة والأقلمة اتجاهان جديدان في السياسة العالمية، سلسلة محاضرات الإمارات، مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، أبو ظبي، العدد 25، 1998.
57ـ هيكل، محمد حسنين، خريف ممطر، مجلة الكتب وجهات نظر، الشركة المصرية للنشر العربي والدولي، مطابع الشرق، القاهرة، العدد 230، 2001.
58ـ وطفه، علي أسعد، الأهداف التربوية في البلدان العربية، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 230، 1998.
59ـ يسن، السيد، الأصولية في مواجهة الكونية، مجلة المنتدى، منتدى الفكر العربي، عمان، العدد 10، 1994.

ثالثا: الندوات والمؤتمرات
1ـ أبو هيف، عبد الله، الغزو الثقافي ومخاطره على الهوية القومية في أدب الطفل، المؤتمر الحادي والعشرين للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، بغداد، 22ـ28 كانون الثاني 2001.
2ـ احمد، احمد يوسف، العرب وتحديات النظام الشرق أوسطي، ندوة مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 2000.
3ـ أمين، جلال، العولمة والدولة، ندوة العرب والعولمة، تحرير إسامة الخولي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 1998.
4ـ بلقزيز، عبد الاله، الهوية الثقافية، ندوة العرب والعولمة، تحرير إسامة الخولي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 1998.
5ـ الدجاني، احمد صدقي، مناقشة لبحث السيد يس حول مفهوم العولمة، ندوة العرب والعولمة، تحرير إسامة الخولي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 1998.
6ـ زيادة، جلال، تجليات العولمة على الصعيد العربي ومواقف شعوب العالم منها، المؤتمر السادس للقوى الشعبية العربية، بغداد، 9ـ23 آذار، 2001.
7ـ سيار، جيسوس، نتائج اتفاقية دور ة أورغواي، ندوة اتفاقية الغات وأثرها على البلاد العربية، الصندوق العربي للاتحاد الاقتصادي والاجتماعي وصندوق النقد العربي، الكويت، 1995.
8ـ عبد الله، عبد الخالق، تعقيب على بحث السيد يس حول مفهوم العولمة، ندوة العرب والعولمة، تحرير إسامة الخولي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 1998.
9ـ محي الدين، عمر، تعقيب على بحث السيد يس حول مفهوم العولمة، ندوة العرب والعولمة، تحرير إسامة الخولي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 1998.
10ـ يس، السيد، في مفهوم العولمة، ندوة العرب والعولمة، تحرير إسامة الخولي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 1998.

رابعا: المنظمات والاتحادات
1ـ اتحاد إذاعات الدول العربية، مجلة الإذاعات العربية، تونس، العدد 4، 1994.
2ـ اتحاد المصارف العربية، دور الإنترنت في دعم عمليات التحويل وإدارة المخاطر وبدائل الدفع، مجلة اتحاد المصارف، المجلد 19، العدد 222، 1999.
3ـ الاسكوا، نظرة أولية على التطورات الاقتصادية في منطقة الاسكوا في عام 2000، نيويورك، 2000.
4ـ الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي، مشروع استراتيجيا وخطة عمل للمؤتمر العربي، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 172، 1993.
5ـ الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي، حال الأمة: المؤتمر القومي العربي السادس، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 1996.
6ـ ـــــــــ ، حال الأمة: المؤتمر القومي العربي الثامن، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 1998.
7ـ ــــــــ ، حال الأمة: المؤتمر القومي العربي التاسع، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 1999.
8ـ ــــــــ ، حال الأمة: المؤتمر القومي العربي العاشر، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، 2000.
9ـ ــــــــ، البيان الختامي للمؤتمر القومي العربي الحادي عشر، مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 268، 2001.
10ـ الأمانة العامة لمؤتمر القوى الشعبية العربية، المؤتمر الثالث للقوى الشعبية العربية، مطابع دار الشؤون الثقافية العامة، بغداد، 1991.
11ـ ـــــــ ، المؤتمر الرابع للقوى الشعبية العربية، دار الحرية للطباعة، بغداد، 1995.
12ـ ـــــــ ، المؤتمر الخامس للقوى الشعبية العربية، دار الحرية للطباعة، بغداد، 1998.
13ـ ـــــــ ، المؤتمر السادس للقوى الشعبية العربية، دار الحرية للطباعة، بغداد، 2001.
14ـ بيت الحكمة، التربية ثوابت الأصالة ومتغيرات الحداثة، مجلة دراسات اجتماعية، بيت الحكمة، بغداد، العدد 9، 2001.
15ـ ــــــ ، ماذا بعد سياتل، مناظرة فكرية، مجلة الحكمة، بيت الحكمة، بغداد، العدد 14، 2000.
16ـ صندوق النقد العربي، دور الحكومات الإنمائي في ظل الانفتاح الاقتصادي، تحرير علي توفيق الصادق ووليد الكردي، شركة أبو ظبي للطباعة والنشر، أبو ظبي، 2001.
17ـ منظمة العمل العربية، الاتفاقية العامة للتعريفات الكمركية، مكتب العمل العربي، القاهرة، 1995.
18ـ المؤسسة العربية لضمان الاستثمار، التجارة الإلكترونية.. تحدي جديد، مجلة ضمان الاستثمار، الكويت، العدد 126، 1998.
19ـ منظمة المؤتمر الإسلامي، المؤتمر الإسلامي الشعبي العالمي الخامس، مطبعة النواعير، الرمادي، 1992.
20ـ ـــــــ ، البيان الختامي للمؤتمر الإسلامي الشعبي العالمي الثامن، بغداد، 1998.
21ـ ــــــ ، البيان الختامي للمؤتمر الإسلامي الشعبي العالمي التاسع، بغداد 1999.
22ـ ــــــ ، البيان الختامي للمؤتمر الإسلامي الشعبي العالمي العاشر، بغداد، 2001.

خامسا: الرسائل والاطاريح
1ـ البكري، أياد شاكر، البث التلفزيوني الفضائي المباشر، رسالة ماجستير غير منشورة، جامعة بغداد، كلية الآداب، 2001.
2ـ خريسان، باسم علي، العولمة والتحدي الثقافي، رسالة ماجستير غير منشورة، كلية العلوم السياسية، جامعة صدام، 1999.
3ـ زيادة، جلال الدين، الوظيفة الثقافية للقنوات الفضائية العربية، أطروحة دكتوراه، غير منشورة، جامعة بغداد، كلية الآداب، 1999.
4ـ سعيد، وديع محمد، البث التلفزيوني الوافد إلى اليمن وعادات تعرض طلبة الجامعة له، رسالة ماجستير غير منشورة، جامعة بغداد، كلية الآداب، 1998.
5ـ عبدلي، منذر بن صالح، الشركات متعددة الجنسية وأثرها في دول مجلس التعاون الخليجي، رسالة ماجستير غير منشورة، جامعة بغداد، كلية التربية، 2000.
6ـ مخلف، عماد عراك، اتجاهات الاتصال الدولي الفضائي مركز MBC أنموذجا، رسالة ماجستير غير منشورة، جامعة بغداد، كلية الآداب، 1998.
7ـ المشهداني، عبد الرحمن نجم عبد، أثر المتغيرات الاقتصادية الدولية على الاقتصادات العربية، أطروحة دكتوراه غير منشورة، الجامعة المستنصرية، كلية الإدارة والاقتصاد، 1996.
8ـ الناصري، سلام خطاب، الاختراق الإعلامي الأمريكي للوطن العربي ومخاطره على الأمن القومي، أطروحة دكتوراه، جامعة بغداد، كلية الآداب، 1996.
9ـ شاكر، بلسم محمود، البث الفضائي الوافد وتأثيره على الأمن القومي العربي، رسالة ماجستير غير منشورة، الجامعة المستنصرية، معهد القائد المؤسس للدراسات العليا، 2000.
10ـ الطبيب، مولود زاير، العولمة والتماسك المجتمعي في الوطن العربي، أطروحة دكتوراه غير منشورة، جامعة بغداد، كلية الآداب، 2001.

سادسا/ مواقع الإنترنت

 1ـ موقع الجزيرة 2ـ موقع منظمة التجارة الدولية 3ـ موقع مركز المجتمعية 4ـ الموقع العربي 5ـ الموقع العربي



سابعا: الإحصائيات
1ـ الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، التقرير الاقتصادي العربي الموحد لعام 1999، 1999.
2ـ ــــــــ ، التقرير الاقتصادي العربي الموحد لعام 2000، 2000.
3ـ ــــــــ ، التقرير الاقتصادي العربي الموحد لعام 2001، 2001.
4ـ الأمم المتحدة، تقرير التنمية البشرية لعام 1994.


ثامنا: المصادر الإنكليزية

1-    Alexander, Lewis m, world political patterns Zedition, london mm.1957.
2-    Molan, Hamid, Globalization of mass media opportunities and challenges for thes out, cooperation south, unap No. 2. 1998.
3-    Oyvind, osterud, the use and abuses of geoplitics, Journal of peace Research, vol. 25, No. 2, 1988.
4-    Schori, pierre, Greece-sweden. EU in the Erea of Globalization, Thes is Ajournal of foreign policy Issues, volume 11, Issre No. 3, 1998.
5-    UN, Human development report 2000.
6-    ------ , Human development report 2001.
7-    -------- , world in vestment report 2000, Trrends and determnts




للتحميل اضغط     هنا
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة