U3F1ZWV6ZTIxMzgzNDc4MzQ4X0FjdGl2YXRpb24yNDIyNDUzMDg1MTg=
recent
حصريات

الأخطار الجيومورفولوجية الرئيسية في وادي النيل فيما بين مدينتي أسوان وإدفو (رسالة ماجستير)


الأخطار الجيومورفولوجية الرئيسية في وادي النيل فيما بين مدينتي أسوان وإدفو
باستخدام نظم المعلومات الجغرافية والاستشعار عن بعد

رسالة مقدمة لنيل درجة الماجستير في الآداب من قسم الجغرافيا

مقدمة من الطالب : حسام محمد جاب الله

تحت اشراف:
ا.د. عبد العزيز عبد اللطيف
د. ممدوح عابدين
د. محمود خضر

والآن أعرض لكم جانبا من مقدمة الرسالة:

المقدمة
لقدد تعددت تعريفات الخطر الجيمورفولوجى Geomorphologic Hazardتبعا لإختلاف مصددر التعريف، ولكن ما يجب  التركيز عليه هو أن الاختلاف واضح فى التفرقة بين مفهوم الخطر العام بمنطقة ما وبين الكارثه التى تحل بتلك المنطقة من جراء ظهور هذا الخطر. فمفهوم الخطر هو الظاهرة التى تنجم عن مجموعة عمليات مشكله لسطح الأرض سواء كانت مناخية أوجيولوجيه أوبشرية، ولقد عرف معهد الجيولوجيا الأمريكي عام 1948م كلمه خطر بانها حالة أوحدث طبيعى يؤثر على حياة السكان وممتلكاتهم، ويعد الخطر وضعا سابقا لحدوث الكارثة، وقد يبدي علامات لإمكانية حدوثه يمكن للمتخصصين أن يقوموا بتحديدها، وعادة ما تظهر الكارثة عند وقوع الحدث وسط تجمعات بشرية وجدت في موقع التعرض للخطر ومن هنا يمكن تحديد مفهوم الكارثة التى هى النتائج النهائية بعد حدوث الخطر، ويتوقف حجمها وتاثيرها على حجم الخسائر الماديه والبشرية.

وتتعرض منطقة الدراسة بحكم موقعها، لكثير من الأخطار الجيمورفولوجية، أهمها أخطار الجريان السيلي حيث  توجد بعض المحلات العمرانية عند نهايات أحواض التصريف المائي شرق وادي النيل، مع تعرض محلات عمرانية أخرن لأخطار الانهيالات الصخرية لتجاورها للحافة الشرقية لوادي النيل، بل أن هناك بعض المحلات العمرانية تتعرض لأخطار تدهور أراضيها الزراعية، أيضا تاثرها باخطار الزلازل نتيجة فربها من فالق كلابشة وبحيرة ناصر، مع وجود أخطار العمليات النهرية والتى تعمل على تآكل ضفاف المجرى النهري لبعض الأراضي مما يؤدي إلى التاثير على المنشآ ت المقامة على مجري نهر النيل وجوانبه، ويزيد من الأمر خطورة وقد يصل لحد الكارثة هو أن هناك بعض المحلات العمرانية التى تتعرض لأكثر من خطر بل مجموعه من الأخطار المتشابكة.

منطقة الدراسة:

وتقع منطقة الدراسة فى نطاق الصخور الرسوبية، التي تنتمي إلى حقب الحياة المتوسطة Mesozoic Eraبالاضافة إلى وجود معظم المكونات في حقب الحياة الحديثة ،Cenozoic Eraويغلد على سطح المنطقة الإستواء الشديد (منطقة سهلية) وذلك يرجع إلى أصل تكوين المنطقة حيد كانت رواسب بحيرة قديمة، حيث  يغطي سهل كوم أمبو مساحة كبيرة تزيد على خمسين كيلو مترا مربعا وتجري مياه نهر النيل غرب هذا السهل ويقع مستوى نهر النيل دون مستوى سطح السهل بحدوالى 24م ولا يظهر السهل الفيضي كثيرا ناحية الغرب حي يضيق في غرب النيل بينما يتسع كثيرا شرقا لياتي متداخلا مع سهل كوم امبو وسهل النقرة.
 كما تسهم أحواض التصريف المائية كاحدى الظاهرات الجيومورفولوجية فى تشكيل سطح منطقة الدراسة، حي تسهم رواسب الأودية أيضا في تشكيل دطح الأرض، وتوجد في المنطقة مخارج بعض الأودية ومنها حوض وادي خريط (أكبر الأحواض مساحة في منطقة الدراسة) حيد تبلغ مساحة الوادي التجميعية 19885.2كم مربع ويمثل %11.8من اجمالي مساحة احواض التصريف في الصحراء الشرقية. وهو حوض غير منتظم الشكل له محيط كثير التعرج يضيق بشدة في اتجاه المصدر،  تغطيه شبكة كثيفة من مجاري التصريف ذات نمط شجيري مختلف الاتساع وتعمل هذه الشبكة على تجميع كميات كبيرة من الامطار المتساقطة على الحوض وتختلف كثافة الروافد التي تغدي الوادي على الجانبين على طول مجرى الوادي وتتوقف درجة خطورة الوادي على كمية الامطار المتساقطة واستمراريتها وفترة السقوط، ويقع في مصب  الوادي مناطق زراعية ومشروع تنمية سهل النقرة.

للاطلاع وتحميل الرسالة كاملة 
بصيغة pdf

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة